السبت، 23 أغسطس، 2014

لا تفرحين بالعرس ترى الطلاق باجر




من يقرأ التاريخ السياسي للدولة
يعلم ان السلطة متقلبة فلا يوجد حليف دائم
ولا يوجد عدو دائم والأيام تدور كدوران العجلة
فعلى سبيل المثال
بالثلاثينيات من القرن الماضي
دارت العجلة فحورب التجار وضربوا و أهينوا ونالوا مالم يناله احد بتلك الحقبه

وبفترة الثمانينات شكك وطعن بالشيعة وحوربوا من السلطة و من حلفائها
واليوم دارت الدوائر على أبناء القبائل
فشكك بولائهم وطعن بوطنيتهم وسحبت جناسيهم وسط تصفيق الكثير من ابناء الفئتين السابقتين

عجلة الدوران بالكويت تمر على ثلاث مراحل وما ان تنتهي مرحلة حتى تدور العجلة لتصل للمرحلة التالية
عن نفسي انا على يقين ان من يكرر استعمال هذا السلاح لا يمكن ان اثق به
فاليوم هو معي وغدا هو ضدي وبعد غد هو مع من كنت ضده
ولهذا اقول لكل من صفق لهذا التشكيك ولكل من بارك هذه الأفعال تذكر هذه الاحداث جيدا
لأنك ستعيشها قريبا جدا فالعجله تدور وما فعل بمن سبقك سيفعل بك
وما صفقت له فرحا ستذوق مرارته
وسيحرض عليك من كنت تحرض عليه فالعجله تدور وعليهم تدور الدوائر
إن ما يحدث اليوم أثرة باق في نفوس الناس لسنين طويلة
ولن ينتهي بانتهاء الحقبه بل سيضل ساكنا بنفوس الكثير
فلا تفرح بفعل اليوم لأنه آتيك غداً
او كما قال الأولين
لا تفرحين بالعرس ترى الطلاق باجر


هامش: لا استبعد نواب الاغلبية المبطلة من الكلام أعلاه فلقد صمتوا امام مايحدث وكأنهم يقولون لمن فقد هويته واجه مصيرك بروحك
ربعنا للأسف ما ينقنص فيهم


ختامها شعر:

إِنَّ الشَجاعَةَ في القُلوبِ كَثيرَةٌ
وَوَجَدتُ شُجعانَ العُقولِ قَليلا
إِنَّ الَّذي خَلَقَ الحَقيقَةَ عَلقَمـًا
لَم يُخلِ مِن أَهلِ الحَقيقَةِ جيلا
أَوَكُلُّ مَن حامى عَنِ الحَقِّ اِقتَنى
عِندَ السَوادِ ضَغائِناً وَذُحولا
احمد شوقي




- Posted using BlogPress from my iPhone

الخميس، 1 مايو، 2014

عِد رجالك وِرْد الماء




يقول المثل عد رجالك ورد الماء
وهذا المثل يرتبط بحياة البدو القاسية
وبه الكثير من العبر
لو كنا نعتبر
فبالماضي القريب كانت ارض الجزيرة جرداء قاحلة حارة
ولسبب ندرة و شح المياة كانوا البدو يتقاتلون فيما بينهم على موارد المياة
وعلى من يرد الماء اولا
ولهذا السبب خرجت مقولة عد رجالك ورد الماء
وهذا يدل على قسوة حياتهم وشدة فقرهم
ولان الحياة القاسية تصنع أناس قساة
ولأ الموقف الشديد يحتاج رجال أشداء
لا يجزعون وقت الشدة ولا يترددون بالقسوة على خصومهم لكي يغنمون بالماء و لكي ترد ماشيتهم
بتلك الأحداث القاسية
وبمعنى المثل العميق
ارتبط المثل عندي بأحداث اليوم السياسية
فبكل حقبة سياسية تمر بالبلد
نجد رجال سياسيين كانوا حول السلطة
ومع مرور الوقت يسجل التاريخ أسمائهم ليرتبطوا بتلك الحقبة
ولنا برجالات الكويت السابقين مثل يحتذى به
و بحقبة اليوم تكوّن عندي سؤال
ماذا سيطلق التاريخ على حقبة سمو الرئيس.؟
ومن هم رجالاتها.؟
هل ال٤٧ نائب الحالي رجالات دولة.؟
وهل هم رجالك يا سمو الرئيس.؟
هل سيصمدون معك عند المصائب.؟
وهل سيخططون ويبنون معك دولة.؟
هناك عدة أسئلة طرأت في بالي
هل يفكر بينه وبين نفسه بهذا الكلام
هل يرضى ان يرتبط اسمه بهم.؟
سمو الرئيس عد رجالك ورد الماء
ومع هؤلاء الرجال وهذا الأسلوب بالإدارة لا أظن انك سترد الماء
ولا أظن انك ستكسب معهم اي معركة
و يستحيل عليك ان تحقق بهم اي نجاح
فإنك خاسر لا محالة
وان لم تخسر اليوم ستخسر غدا اكيد
اننا جميعا زائلون
وبعد زوالنا سيسجل التاريخ افعالنا ويتناقلها الأجيال
فهل سألت نفسك ماهي افعالك التي ستذكر؟
وهل سألت نفسك من هم الرجال الذين سيرتبط أسمائهم بك.؟
وهل سيرضيك ويرضي احفادك هذا الشئ.؟
لقد حوّر عمل البرلمان وانقلب من جهاز رقابي
على آداء الحكومة وآداة تشريع
ليصبح جهاز دفاع عن سمو الرئيس وحكومته
بعهدك اصبحت الرشوة مفخرة
والمرتشي يفتخر بالرشوة
والمراقب النزيه يذم ويشتم بسبب نزاهته
بعهدك اصبح العمل الخبيث سنة حميدة
واصبح المرتشي محمود والنزيه منبوذ
بعهدك اصبح البرلمان يراقب الناس بدلا من مراقبتك
ان عهدك يعتبر تكملة لعهد من سبقك
لذا رأفة بنا " إرحــل "
فقد وصلنا لمرحلة خطيرة
فنحن لسنا على شفير الهاوية
نحن سقطنا فعلا من الهاوية وبك نتجه إلى القاع.

جميعنا تابع احداث الأمس
وعن نفسي سائني كثيرا ما رأيت
من احداث سب وشتم من نائب لنائب آخر بسبب تقديم استجواب
فتخيل عزيزي القارئ ان رياض شتم وشتم أبوه وأهله وعائلته كلها
بسبب توجيهه سؤال مغلظ عن حادثة رشوة.!!
وهو حق كفله الدستور له
والأدهى والأمر هو صمت رئيس البرلمان عن هذه الأفعال وكأنه بسكوته يقول زيد يالتميمي زيد
وبالنهاية يلغى الإستجواب ويمنع نائب من ممارسة حق من حقوقه التي كفلها له الدستور
وكأنه نسي ان رياض لا يمثل نفسة
فـ رياض يمثل دائرة
ويمثل ناخبين اوصلوه لقبة عبدالله السالم كي يمثلهم بممارسة عملة البرلماني
تدري يا مرزوق شنو مشكلتك
مشكلتك ان رياض مو فداوي يحركة شيخ او تاجر او تحركه مصالح شخصية او تجارة عائلية
ومشكلتك أيضاً ان رياض قريب منا
على عكسك تجلس على كرسيك العاجي مبتعداً عن الناس وكل ما سألك احد عن سبب ابتعادك
تردد نفس الكلمات التي تقولها بكل موقف
"لا تزايدون علي"
يامن تريدنا ان لا نزايد عليك
رياض وجدناه واقفا معنا بكل موقف حرج وضعنا به
رياض جلس معنا على الرصيف بساحة العدل يوم الناس انسجنت
رياض اجتمع مئات المرات مع شباب حملة ناطر بيت وعمل مع الشباب على قضية الإسكان
الي انت قلت انها من الأولويات الشعبية ونسيتها
لتلتفت لمصالحك الشخصية
رياض قريب من الناس لم تغيره العضوية ولم يتغير بسبب كرسي!
ولم يبيع قضيته من اجل "مصلحة شخصية"
كغيرة
رياض رجل صاحب موقف
وهذا الشئ لا يستوعبه اصحاب المصالح
رياض عندما حرمتموه من حقة الذي كفله له الدستور بعدم تمكينه من صعود المنصة
قرر ان يترك الوضع السئ للسيئين
فمجلس كهذا لن يدوم طويلا فلا تفرح بالبشت يا مرزوق
وكما قالوا الأولين
" لاتفرحين بالعرس ترى الطلاق باجر"


عن نفسي
احيي رياض العدساني و الدكتور عبدالكريم الكندري والدكتور حسين قويعان
على قرارهم
فوجودهم في مجلس مثل هذا
يضرهم ولا ينفعهم
ويعطي غطاء شرعي لمن يمارس ممارسات غير شرعية
ويسن سنن خبيثة من اجل مصلحة شخصية.



هامش: بعد اعلان الإستقالة أعلنت فجر وجويهل ترشيح أنفسهم للانتخابات
وعن نفسي اتمنى ان يصلوا للبرلمان
فهذه الحقبه تستحق ان ترتبط بهذه الأسماء
ولكي تكمل فصول المسرحية
فبهذا الأسلوب بالإخراج
فإن التغيير قادم لا محالة




- Posted using BlogPress from my iPhone

الأحد، 20 أبريل، 2014

إئتلاف


قبل عام ونصف كتبت بوست عن أسباب فشل الحراك http://kuwaiti-cool.blogspot.com/2013/02/blog-post.html?m=1

وكان بمثابة فشة خلق بالنسبة لي
وهو عن الحاجة لمشروع يوحد الصفوف
مشروع وطني توافقي يشارك به الجميع دون استثناء
وقبل أيام أعلن إئتلاف المعارضة عن مشروع تعديل دستوري يشمل بعض مواد الدستور..عن نفسي فرحت
رغم ان مشروع الإئتلاف لا يرضيني ولا يرضي طموحي
إلا ان هذه الخطوة افرحتني رغم نقصانها
والنقص موجود وأهم أسباب النقص هو عدم إشراك بقية الأطياف بصياغة هذا التعديل.. فأي مشروع دولة يكتب يحتاج لأن يشارك فيه أطياف متنوعة من المجتمع لتشكل النسيج الإجتماعي الوطني
ولكي يرى النور وليصبح حقيقة مع الايام
لكن هناك أشياء غريبة مريبة تحدث
فمثلا بدلا من التسويق للمشروع عبر كوادرهم وقيادييهم ارى ان بعض كوادرهم وبالتويتر تحديداً
انشغلوا واشغلوا الناس بحرب برشلونة ومدريد (عبيد ومسلم ) و حرب (ناصر واحمد وجاسم) وهذا مالا افهمه
فأنا افهم ان حق النقد مكفول وان الانسان يخطئ
وكلنا خطاؤون وخير الخطاؤون التوابون
فإذا انتقد عبيد مشروعكم لقصور قانوني فهذا حقة وان قال انه ليس بمشروع بل ورقة عمل فهذا صحيح كونه اختزل وكتب من قبل فئتين فقط من فئات المجتمع والبقية لم تشارك حتى الآن
بالنسبة لي وما افهمه ان اي صراع سلطوي
يحدث فإن المستفيد الأول هو الشعب و الطبقة المتوسطة تحديدا كونها تستطيع ان تفاوض عبر سياسييها وتقر مشروع بهذا الحجم
اليوم لدينا صراع كبير و لدينا قضية اكبر
لذا وجب عليكم النأي بأنفسكم
ونسيان صراع برشلونة ومدريد اقصد عبيد ومسلم
والتركيز على التسويق للمشروع والإجتماع مع الأطراف الأخرى وإدخالهم ووضع تعديلاتهم لإنجاح المشروع وزيادة عدد المؤيدين
اما الهجوم على فلان او التشبيح لعلان لن يزيد من المؤيدين للقضية بل يسطحها ويجعلها قضية هامشية ينفر منها الكل
فمن غير المعقول ان اركض وراء مشروع لم يسوق له ولم يقبل به من بقية الأطياف الاخرى
لذى أقولها وبكل صراحة مشروع بمثل هذا الحجم
لا يمكن ان يسوق له بهذة الطريقة
ولا يمكن ان يحقق بهذا الأسلوب
لذى راجعوا حساباتكم واستفيدوا من اخطائكم
مع اني ميقن ايقان تام ان هالفرصة بتضيع مثل الي الفرصة الي قبلها
( لما ضيعتوا صيدتكم بعجاجتكم )

ختامها شعر:

لا يَصْلُحُ الناسُ فَوضَى لا سَراةَ لَهُمْ
ولا سَراةَ إذا جُهَّالُهُمْ سادُوا
تُلفَى الأمورُ بأهل الرُّشْدِ ما صَلَحَتْ
فإِنْ تَوَلَّوْا فبالأَشْرارِ تَنْقادُ
إذا تَولَّى سَراةُ القومِ أَمْرَهُمُ
نَما على ذاك أَمْرُ القومِ فازْدادُوا
أمارةُ الغَيِّ أنْ تَلقَى الجميعَ لدى
الـ إبرامِ للأمرِ، والأذنابُ أكتادُ
كيفَ الرشادُ إذا ما كنتَ في نَفَرٍ
لـهُمْ عنِ الرُّشْدِ أَغْلالٌ وأَقيادُ؟
أَعطَوْا غُواتَهَمُ جَهْلاً مَقادَتَهُمْ
فكلُّهُمْ في حبالِ الغَيِّ مُنْقادُ
الأفوه الأودي


- Posted using BlogPress from my iPhone