الخميس، 14 فبراير، 2013

فشة خلق


أسباب فشل الحراك
كثيرة لكن بالنسبة لي هناك سبب رئيسي
وهو : غياب مشروع مستقبلي واضح
يوثق المطالب ويجعلها مطالب مكتوبة..تحتوي على تفاصيل واضحة نتفق عليها
فمثلا
مطلب الحكومة الشعبية لم يأتي بمشروع وطني متكامل..بل أتى كعنوان فقط
وانا وغيري ككويتيين نعيش برفاهيه لايمكن ان ننجر خلف عنوان مبهم دون تفاصيل
فالكويتي يختلف عن المواطن المصري والليبي والتونسي
فهم لايملكون شئ ليخسروه
عكسنا نحن
فكيف تتوقعون ان يضحي المرفه برفاهيته ليندفع خلف عنوان مبهم قد تضيع رفاهيته بسببه
المطلوب حاليا هو الآتي

مشروع وطني متكامل
مكتوب يشارك بصياغته اقتصاديين وقانونيين وسياسيين يتفق عليهم الجميع بلا استثناء
وإقصاء كل من تحوم حولة الشبهات وكل من له حرب شخصية يريد ان ينتصر بها عن طريق الشباب
مشروع يضمن حق الأقلية قبل الأكثرية مشروع تتوحد تحته جميع الصفوف
اما ما يحدث اليوم هو ردة فعل فقط .. يصاحبها خطاب واهي..عالي السقف لكنه..
لا يسمن ولا يغني من جوع

لقد هرمنا من سياسية ردود الأفعال وحان وقت المشاركة بصناعة الفعل لا الإكتفاء بالرد فقط..
لقد حان الوقت لنترجم مطالبنا لشئ مكتوب نتفق عليه جميعا الشيعي قبل السني
والحضري قبل البدوي
المشروع المتكامل قد نتفق علية جميعا
ونبتعد به عن نقطة الشخوص لنصل لنقطة المشروع الوطني المتكامل

هذا رأيي و هذة فكرتي
ان أيدتني فساهم معي بإيصال المطالب


هامش: قبل فترة تكلمت مع شخص عن تحرك قد تحركت به مع مجموعه أثق بها للعمل على مشروع
واليوم علمت بالصدفة انه دعى نفس الأشخاص للعمل على نفس المشروع.!
أتمنى لهم كل التوفيق:)



- Posted using BlogPress from my iPhone