السبت، 30 مايو، 2009

فشه خلق

لاأعلم سبب الهجوم الشرس على الشيخ احمد الفهد فأنا شخصيا احبه في الله مع العلم اني لم التقي به ولا اعرفه معرفه شخصيه
فسبب حبي له هو شخصيته الساحره وقوه أدائه وبالنسبه لي وجوده داخل الحكومه مهم..فأحمد الفهد له تأثير ساحر داخل المجلس
وله قوه مؤثره لدى عدد كبير من الأعضاء كما انه يواجه وهذه الميزه افتقدناها منذ زمن بعيد... اما بخصوص اخوانا البصامين الذين يطلقون على نفسهم لقب النواب العقلاء فلا اعلم ان كان ناخبيهم يصوتون لهم على أي مبدأ فنائب ينسى دوره الرقابي التشريعي ويصبح محامي لرئيس الحكومه ينجح ويحتل الترتيب الثاني هنا تكمن الجريمه... ونائب لم نسمع له صوت بالمجلس الغابرغير الهجوم على النواب (الله يذكرك بالخير يالعصيمي ) فهو النائب الوحيد الذي حجم هذا الثور وسحقه كالذبابه ونائب اياك واليأس فهذا كبيرهم الذي علمهم الفسق والفجور السياسي ...عموما احمد الفهد صار وزير وناصر المحمد اصبح رئيس كلها خيارات الأمير وهنا تتوقف التصريحات فإن كنت ترفض هذا الوزير او ذاك فتحت القبه حاسب المقصر اما الراشد و السلطان والصرعاوي فأنا انتظر رده فعلهم تحت قبه عبدالله السالم ولننتظر لكي نسمع سمفونيه الثلاثي الكوكباني ذات النشاز السياسي...

عموما هذا رأيي وأعلم ان من يخالفكم الرأي يصبح فداوي ومؤزم وفاسد
اما بصامينكم فهم العقلاء وسلملي على العقل الي تعرفونه