الجمعة، 23 ديسمبر، 2011

رسالة




اذا كان الكلام من فضة فالسكوت من ذهب

طال سكوتنا حتى أعتبر السكوت ضعف
طال غيابنا حتى اعتبر الغياب هروب
طالت مجاملتنا حتى اعتبرت المجامله خوف..!!

سكوتنا طال على من تغذا و ترعرع فكبر بكنف القبيله..
لكن السكوت وان كان من ذهب..
وجب علينا استبداله بالفضة ..!!

رسالة لأبناء قبيلتي العزيزة (المطران)..لست بصدد خوض تمجيد او إطراء لشخوص..ولست ممن يحتمي بالقبيله ويعزف على وتر العصبه..أو وتر أكلونا الحضر..او وتر لا تضيع كراسي القبيله..
أنا هنا لأخوض بحسبة اكبر ..وأسمى ..حسبة وطن..حسبة بلد..حسبة مستقبل..حسبة أجيال قادمه..اجيال مستقبلها غامض..ضاعت أمانيها بسبب سوء إختيارنا.. على مدى سنين بين متسلق وكاذب..بين مرتشي وسارق..بين من حوّر المصلحة العامه وجعلها خاصة..بين أب وأم محتاجين للعلاج وأخ وأخت بانتظار تكميل دراستهم ووظيفة محترمه..الا تريدون العدل..الا ترغبون بالمساواة..الا ترغبون ان تتعامل الدوله معنا على حدٍ سواء..الا تريدون ضمان الغد..!!
ضمان الغد يأتي بفعل اليوم..
فعلكم اليوم يكون بمقاطعة الإنتخابات الفرعيه..
وتسكير الأبواب امام المترديه والنطيحه..
فعلكم اليوم يأتي بإختيار الأفضل دون حسبة أفخاذ وفروع ..
دون حسبة قبيله او مذهب..
دون اي اعتبارات عاطفيه...
فعلكم اليوم هو اختيار الأفضل..
فعلكم اليوم يكون بتحقيق سيادة القانون على أنفسكم حتى يطبق على غيركم..

أمامنا طريق طويل..
ومهما بلغ طول الطريق تأكد انه يبدأ بخطوه..
وينتهي بخطوه..

فهل ستكون اول من يخطي هذه الخطوه..!!


ختامها شعر:

وَمَن يَجعَلِ الضِّرغامَ بازاً لِصَيدِهِ
تَصَيَّدَهُ الضِّرغامُ فيما تَصَيَّدا
رَأَيتُكَ مَحضَ الحِلمِ في مَحضِ قُدرَةٍ
وَلَو شِئتَ كانَ الحِلمُ مِنكَ المُهَنَّدا
وَما قَتَلَ الأَحرارَ كَالعَفوِ عَنهُمُ
وَمَن لَكَ بِالحُرِّ الَّذي يَحفَظُ اليَدا !
إِذا أَنتَ أَكرَمتَ الكَريمَ مَلَكتَهُ
وَإِن أَنتَ أَكرَمتَ اللَّئيمَ تَمَرَّدا !
وَوَضعُ النَدى في مَوضِعِ السَيفِ بِالعُلا
مُضِرٌ، كَوَضعِ السَيفِ في مَوضِعِ النَدى
وَلَكِن تَفوقُ الناسَ رَأياً وَحِكمَةً
كَما فُقتَهُم حالاً وَنَفساً وَمَحتِدا
يَدِقُّ عَلى الأَفكارِ ما أَنتَ فاعِلٌ
فَيُترَكُ ما يَخفى وَيُؤخَذُ ما بَدا
ابوالطيب



- Posted using BlogPress from my iPhone

الاثنين، 19 ديسمبر، 2011

بدون




أسمه بدون..!!
هو بدون جنسيه..بدون هويه..بدون حقوق مدنيه...
وهم بدون إنسانيه..
يريدونه ان يكون بدون كرامة
وبدون هويه..
يمنون عليه بكل شيئ حتى بشهادة الميلاد.. وعقود الزواج..

كيف نطلب حل للمشكلة او كيف تُحل المشكلة
وهي بيد من يرون البدون بنظره دونيه..يرونهم بإشمئزاز..وقرف..
كيف نطلب من أبناء الأكابر ان يحلوا مشكلة من هم بنظرهم ..أبناء أراذل

منذ أربعين عام والمشكله خاضعه للدراسه.
.منذ أربعين عام ونحن نمتهن كراماتهم..
ونسفك دمائهم..أربعين عام وهم دون ( أمل )..أمل بغد افضل...
أمل بمستقبل واعد ..لأبنائهم ..لا لهم

تعتبون عليهم لأنهم خرجوا للتعبير عن آرائهم ... واعتصموا ضد الظلم الواقع بهم..!!

لكن هل عاتبتم او حاسبتم من تسبب بالمشكله
وهل عاقبتم من أستفز المستحق بتجنيس الغير مستحق
هل اعتذرتم لإبن الشهيد عن استخفافكم بدم ابيه..وعدم تجنيسه ...
وبنفس الوقت تجنسون المطربين والممثلين..!!
هل غضبتم ممن يستهزأ بهم..
وهو مكلف بحل قضيتهم..!!
هل مستحتم على جراحهم
ام كان علاجكم محصوراً...( بالهرّاوه )..!!

قبل العتب واللوم
راجع الأسئله أعلاه
حتى تعرف اننا جميعا مشتركين بالجريمه

قبل عدة سنوات وتحديدا عام ٢٠٠٤ شرّع مجلس الأمة قانون يجبر الحكومه على تجنيس ٢٠٠٠ مواطن من فئة البدون سنويا
وطبق بأول عام فقط
وبعدها حفظ بالأدراج
هل تعلم لو طبق هذا القانون بحذافيره من تاريخه لتقلص العدد للنصف تقريبا
فهل تقدم نائب واحد وطلب محاسبة الحكومه
على هذه الجريمه..!!

مايحدث اليوم جريمة بحق البشر
جريمة تجردنا من إنسانيتنا
لا نطلب الا العدل والرحمة
فهل من مجيب.!!

ختامها شعر:

كُلُّ صَعْبٍ سِوَى الْمَذَلَّةِ سَهْلُ
وَحَيَاةُ الْكَرِيمِ فِي الضَّيْمِ قَتْلُ
لَيْسَ يَقْوَى امْرُؤٌ عَلَى الذُّلِّ مَا لَمْ
يَكُ فِيهِ مِنْ صِبْغَةِ اللُّؤْمِ ....دَخْلُ

البارودي


- Posted using BlogPress from my iPhone

الثلاثاء، 13 ديسمبر، 2011

أزمة ضمير



العدل هو اساس الملك وان تداعى الأساس ...تداعى الملك

وبما اننا نمر بمرحله خطيرة...قررت اللجوء للكاتبه فهي الشئ الوحيد الذي ينفس عن ما بصدري...ولي بأسم المدونة نصيب
بالأمس القريب استدعت النيابه العامه خليط من الشباب يمثل جميع شرائح المجتمع
من بدوي لحضري لشيعي لسني
ووجهت لهم تهم منها إقتحام مبنى البرلمان..وسرقه مطرقة الرئيس...وسرقة قطعه شوكولاتة تخص رئيس مجلس الوزراء...والتهمه الأخيرة كانت إتلاف ممتلكات عامه بكسر كوب ماء..!!
فتم حجزهم لستة ايام افترشوا بها الارض...وأودعوا الزنزانه مع المجرمين...ولله الحمد خرجوا بعدها وهم بكامل رِفعتهم...لأنهم اصبحوا بنظر المجتمع ابطال لا لصوص


وبالأمس استدعت النيابة العامه كل من
حسين الحريتي...قاضي سابق.!!
وشغل منصب وزيرا للعدل سابقا ونائب برلماني سابق..!!
والنائب السابق مخلد العازمي وهو احد اعضاء اللجنة التشريعية
ووجهت لهم تهمة غسيل الاموال...وشبهه بتلقيهم لرشاوي ماليه مقابل خدمات تشريعية..!!
لكن النائبين السابقين دخلوا سراي النيابه وخرجوا بكفاله ماليه...دون اي حجز..!!
عجبي لهذا العدل
فمن يتهم بكسر كوب يسجن ويعزر
ومن يتهم برشوه مليونيه يخرج من الباب دون حجز
اين العدل..!
هل القانون لدينا يفرق بين البشر..!!
ام القائمين عليه يتعاملون معه بإنتقائيه
هل لدينا قصور تشريعي ام مشكلتنا مرتبطه بالشخوص..!!

مشكلة السلطه القضائيه لدينا وجميع السلطات الأخرى
ليست قانونيه ..بل مشكلتها بالأشخاص ..والعقول

نحن نعيش بأزمة وهي .."أزمة ضمير"..!!


ختامها شعر

دنياك دار شُرورٍ لا سرور بها
وليس يدري أخوها كيف يَحتَرِسُ
بينا امرُؤٌ يَتَوَقَّى الذِئبَ عن عُرُضٍ
أتاهُ ليثٌ على العِلَّاتِ يفتَرِسُ
ألَا تَرى هَرَمَي مصرٍ وإن شمخا
كلاهُما بيقينٍ سوف يَندرِسُ
ولو أطاع أميرَ العَقلِ صاحِبُهُ
لكانَ آثرَ مِن أن يَنطِقَ الخَرَسُ
ولَم يُبَل رَبُّ مِسحاةٍ يُقَلِّبُها
ولا حَليفُ قَناةٍ رُمحُهُ وَرِسُ
قد يُخطِئُ الموتُ مُلقىً في تنوفَتِهِ
ويَهلِكُ المَرءُ في قصرٍ له حَرَسُ
وما حَمى عن صليلِ السَّيفِ هامَتَهُ
إن باتَ يَصدَحُ في أيديهِم الجَرَسُ
مدَّ النَّهارُ حِبالَ الشَّمسِ كافِلَةً
بأن سَيُقضَبُ مِن عيش الفتى مَرَسُ
ظنَّ الحياةَ عَروسًا خَلقُها حَسَنُ
وإنَّما هِيَ غولٌ خُلقُها شَرِسُ
المعري





- Posted using BlogPress from my iPhone

الأحد، 11 ديسمبر، 2011

للنقاش فوائد.!


جرت العاده ان اجتمع انا والأصدقاء بشكل اسبوعي..بالشاليه..وكانت دائماً
ما تكون أحاديثنا بعيدة كل البعد عن السياسة ...
إلا بالأمس...
فكان الحديث اغلبه ذو طابع سياسي...دار النقاش بيني وبين أخ وصديق لي من ابناء الأسره وتحديدا من ذرية مبارك

مع كل الاحترام والتقدير لهذه العائله...الا إني وددت ان اكتب عن الحوار دون ذكر الأسم والاكتفاء بالعائله

كانت بداية حديثنا عن وضع عام ...وبدأ الحديث كالآتي:

هو: شفينا تفرقنا ونزل مستوى الحوار وقل الإحترام
أنا: انتم من بدأ ..وانتم من دعمتم من يشتمنا ليلا نهارا وكنتم تصفقون له...
هو: من قال لك اننا معجبون بطرحه او أفكاره
انا: لو كان لا يعجبكم فعلا لطبقتم القانون عليه وعلى غيره...لكن السكوت يعتبر دعم
هو: انا لاتعجبني هذه القناة ولا طرحها ولا أسلوبها ..هي تصور للناس ان القبائل يهددون الاسره والحكم...مع العلم انتم انسبانا وربعنا
انا: كلامك صحيح نحن أنسابكم وربعكم لكن اول ما انطقينا ..انطقينا منكم..!!
هو: المشكله ..مشكلة عناد..!!
انا: اي عناد يا بوفلان لما نطالب بتطبيق قانون يعتبر عناد
هو:لا من قال القانون يحميني قبل لايحميك انا الدستور ملجئي وملاذي اصلا بدون الدستور ماحكم ...(يقصد المادة الرابعه)
انا:كلام جميل ...وينكم عن التطبيق.!!
هو:الخير جاي واحنا متفائلين بماهو قادم وعسا ربي يلهم هالحكومه للعمل من اجل غد افضل...لكن اتمنى أنكم ..انتم...تحسنون الاختيار طلعوا نواب تاخذ حقوقنا من عين اي حرامي...واحنا معاكم

هنا اختصرت ردي بــ الله كريم وعسانا نختار ما هو اصلح لنا ولكم جميعاً

لم أُرد التعليق والإطاله بالنقاش
واكتفيت بما كتب أعلاه

بالنسبة لي لاحظت تطور بالنقاش
سابقا لم نكن نتحاور بهذه المواضيع ابدا... احتراما لمشاعر الطرف الآخر

لكن الآن بدا لي انهم هم من يريدون فتح الحوار...ويدأت انظارهم واهتمامهم تدور حول "الأسباب"...
وبالنسبة لي هذا هو التطور...
عندما تبدأ بالبحث بنفسك عن الاسباب بفتح الحوارات الجانبيه والذهاب لرؤية الحدث...
افضل بكثير من اللجوء لرأي مستشارك او احدحاشيتك... لأنهم بالنهايه ...سيقولون لك ...
مايريدون منك ان تسمعه...!!!

ودمتم



- Posted using BlogPress from my iPhone

الخميس، 8 ديسمبر، 2011

شباب الغد



تابعت بالأمس لقاء السيد خالد الفضاله
وعجبني ردة علي سؤال المذيع عن ماهي خطواتكم ان لم تكونوا تريدون الترشح بالبرلمان...
وماهي استطاعتكم وكيف تخدمون بلدكم وانتم لاتنوون الترشح للمجلس...
كلام خالد كان رد قاسي على كل من اتهم الشباب انهم يسعون للنجوميه وللبطولة كي يكونوا نجوم شباك ...وكلام خالد يجب ان يصل وتعيه السلطه ان الشباب لهم طموح وانهم على قدر المسئوليه وانهم فضلوا البقاء والعمل بعيدا عن الأضواء لغد افضل ومستقبل مشرق...خالد قال كلمه طربت لها أذني...وهي اننا كشباب استطعنا ومن الشارع ان نفرض الدوائر الخمس...
وان نفرض حقوق المرأة السياسيه...
وان نفرض قوانين الإصلاح الرياضي...
وان نفرض رحيل الحكومه السابقه...

شباب اليوم لهم طموح لم يفكروا بالإعلام ولم يلهيهم حب ملاذ الحياة عن واجبهم الوطني...

بالأمس تهكموا على مطالبنا... واليوم انصاعوا لرغباتنا...(افرحي بعيالك ياكويت)

وتكمله لما قال خالد وهو يمثل افكار جيلي...
ان واجبنا اليوم يحتم علينا...ان نحسن الاختيار وان نعمل حملة لتوعيه الناس كي يحسنوا الاختيار..كي نطهر مجلسنا من كل مرتشي...ونطهرها من كل متسلق كذاب...
اليوم يجب علينا ان ننسجم كما انسجمنا بساحة العدل وساحة الإرادة...البدوي مع الحضري...الشيعي بجانب السني...الليبرالي يجالس الاسلامي...
فوطننا هو ملاذنا ووحدتنا توصلنا لبر الأمان ...

احسنوا الأختيار واتقوا الله ببلدكم
وضعوا وطنكم امام اعينكم
وعليكم بالصادق الأمين


هامش: خالد الفضاله وغيره من الشباب لا يعرفوني ولا أعرفهم
واغلب اصدقاء التدوين كذلك لكن جمعنا حب وطن ورؤيه لمستقبل واعد

لذى سأعيد طرح فكرة البوست السابق
واتمنى من الشباب تبني هذه القضيه بالفعل لا بالقول...
بعد انتهاء الانتخابات على خير ان شاءالله
ارجوا من الشباب تبني قضية الدائره الواحدة
وان نجبر الاعضاء والحكومه عليها كما حدث بحملة نبيها خمس فهي العتبه الأولى للإصلاح وهي الخطوه نحو غد مشرق
(( وطن واحد يسعنا.. دائرة واحده تجمعنا ))


ختامها شعر :
وَمَن يَجعَلِ الضِّرغامَ بازاً لِصَيدِهِ
تَصَيَّدَهُ الضِّرغامُ فيما تَصَيَّدا
رَأَيتُكَ مَحضَ الحِلمِ في مَحضِ قُدرَةٍ
وَلَو شِئتَ كانَ الحِلمُ مِنكَ المُهَنَّدا
وَما قَتَلَ الأَحرارَ كَالعَفوِ عَنهُمُ
وَمَن لَكَ بِالحُرِّ الَّذي يَحفَظُ اليَدا !
إِذا أَنتَ أَكرَمتَ الكَريمَ مَلَكتَهُ
وَإِن أَنتَ أَكرَمتَ اللَّئيمَ تَمَرَّدا !
وَوَضعُ النَدى في مَوضِعِ السَيفِ بِالعُلا
مُضِرٌ، كَوَضعِ السَيفِ في مَوضِعِ النَدى
وَلَكِن تَفوقُ الناسَ رَأياً وَحِكمَةً
كَما فُقتَهُم حالاً وَنَفساً وَمَحتِدا
يَدِقُّ عَلى الأَفكارِ ما أَنتَ فاعِلٌ
فَيُترَكُ ما يَخفى وَيُؤخَذُ ما بَدا
ابوالطيب


ودمتم

للتعليق
@kwaiti_cool



- Posted using BlogPress from my iPhone

الثلاثاء، 6 ديسمبر، 2011

راحت السكرة وجت الفكرة



بالأمس وبعد اقتراب موعد حل مجلس الأمه
كنت مع صديق عزيز نتناقش عن ماهو قادم
وعن مخرجاتنا القادمه...وهل سترضي الطموح...
ام ستكون كسابقاتها...هنا بدأت الأفكار وبدأ الحديث عن اسباب سوء الاختيار...وصلنا لقناعه..ان الحكومه هي المتسبب والداعم الرئيسي لهذه المخرجات ...وأنها بهذه المخرجات تضمن بقائها وطول عمرها...ولو تمت هذه المخرجات السيئه تمثلنا بالبرلمان..لأصبحت فكرة البلد المؤقت حقيقه...
وهنا يجب ان يكون لنا دور
كشباب طموح يحلم بغد افضل
يأتي دورنا بالتوعيه والإرشاد ...
يأتي دورنا بدعم الشرفاء ومحاربة اللصوص...
يأتي دورنا بمحاربة القبليه ..والطائفيه..والطبقيه ..
فهي ( اشد من النار كفرا )وهي حصن اللصوص فلولاها لما نجحوا

ولنا بمجالس الستينيات مثلا يحتذى به...
فقد كان ينجح المخلد(المطيري) بدائرة تضم الشاميه والفروانيه وجليب الشيوخ
وقد كان ينجح الخطيب( الحضري ) بدائرة تضم الشويخ السكنيه والجهراء
هل سنجد هذا الاندماج الآن ...طبعا لأ

سنجده بحاله واحده وهي تبنينا لقضية الدائره الواحدة ...وهنا أوجه رسالتي لزملاء التدوين...انتم من وضع لبنة الدوائر الخمس
وانتم من بدأ بحملة إرحل قبل عدة اعوام
وانا أعول عليكم بهذه القضيه...فالتكون هي خطوتنا التاليه...كي نصلح ونرمم بيت الأمه
كي نجبر حكومتنا على العمل
كي نجد نائب الضاحيه يدافع عن حقوق ابناء الأحمدي ..كي نرى نائب الجهراء يدافع عن حقوق ابناء الشويخ السكنيه
كي نرى النائب السني يهتم بمطالب الشيعه
كي تنسجم شرائح المجتمع وكي ننهض بالدوله المدنيه
الدائره الواحدة هي الحل
فهل سنترجم هذه الفكرة إلى واقع..!!



هامش: تسرب خبر بالأمس عن نيه محمد الصقر للترشح لرئاسة المجلس
فرأيت بعض الفرحين بذلك الخبر
وبالنسبة لي شئ واحد سيتغير بدخوله
هي ( الشركه المقاوله لمشاريع البلد
من شركة الخرافي لشركة الصقر )



ختامها شعر

إِنَّ الشَجاعَةَ في القُلوبِ كَثيرَةٌ
وَوَجَدتُ شُجعانَ العُقولِ قَليلا
إِنَّ الَّذي خَلَقَ الحَقيقَةَ عَلقَمـًا
لَم يُخلِ مِن أَهلِ الحَقيقَةِ جيلا
أَوَكُلُّ مَن حامى عَنِ الحَقِّ اِقتَنى
عِندَ السَوادِ ضَغائِناً وَذُحولا
احمد شوقي


- Posted using BlogPress from my iPhone

الاثنين، 28 نوفمبر، 2011

اليوم خمر وغدا أمر


اليوم خمر وغدا أمر..

هذه الجملة الخالده قالها امرؤ القيس عندما ابلغه الرسول عن خبر مقتل ابيه..
فنطق بهذه الجمله واكمل المنادمه وقرع الكؤوس حتى سكر فأقسم الا يشرب حتى يأخذ بثأر ابيه..

بالنسبة لي اليوم خمر .. وغدا أمر..
فخمرنا لا يسكرنا..بل يسكر المتكسبين من وراء هذه الحكومه ورئيسها...خوفا ورهبه من اتحاد شعب فكك على ايديهم وعاد واتحد بفعل ايديهم...
دعونا نتحد اليوم ولنحضر لكي نصنع مستقبل أبنائنا...دعونا نجعل عدد حضورنا يسكرهم خوفاً ورهبه ..حتى يأتي الأمر...
امر إقالة رئيس الحكومه ومحاسبته ..حتى يكون عبره لمن يأتي بعده حتى نجعلهم يفكرون بإدارة بلد لا سرقته...حتى نضع مسمى الرئيس بمكانه الصحيح..وهو العمل من اجلنا لا العمل من اجله ...حتى تكون الوزاره تكليف لا تشريف...حتى ينتقل العمل من المصلحه الخاصه إلى المصلحه العامه..

إن سقوط هذه الحكومه ورئيسها اليوم ماهو إلا خطوه أولى نحو تصحيح المسار...
فهل ستكون انت ممن ساهم بوضع هذه الخطوه..؟
ام ستجلس في بيتك متفرجا..!!

وحاطب اللّيل في الظّلماء منتصِبًا
لكلِّ داهيةٍ تُدنِي مِن العَطبِ
ترجوا الشِّفاء بأحداقٍ بها مَرَض
فهل سمعت بِبُرءٍ جاء من عَطب.!

ابن القيم



- Posted using BlogPress from my iPhone

السبت، 26 نوفمبر، 2011

بيان من المدونين


بسم الله الرحمن الرحيم.

في ظل الأجواء الشعبية التي تعيشها البلاد مؤخراً
والإجراءات الغير الدستورية التي فرضتها الحكومة عبر أغلبيتها في جلسة الثلاثاء 16 نوفمبر الاسود،
من شطب لاستجواب النائبين احمد السعدون وعبدالرحمن العنجري..

نود ان نشدد على ان حادثة دخول عدد من المواطنين والنواب إلى قاعة عبدالله السالم كانت نتيجة تراكمات لحكومات رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ ناصر المحمد المتعاقبة والتي لم تستطع ان تواكب تطلعات الشعب الكويتي مع بداية العهد الجديد.

وتحولت الكويت خلال الأيام الماضية إلى دولة بوليسية يطبق فيها القانون بانتقائية، حيث توجهت السلطات المعنية بإلقاء القبض على المواطنين دون إخطار مسبق كما هو المعهود.. بعد ان سجل مكتب مجلس الامة قضية دخول المواطنين إلى المجلس
وبهذا فان (المجلس الذي يمثل الأمة)أصبح يلاحق من (اعطاه الشرعية)

ومن جانب آخر، نشيد بتطبيق القانون على الجميع شريطة ان يكون بمسطرة واحدة، فكيف تتوقع الدولة ان يحترم المواطنون القانون بينما تقف عاجزة عن تطبيقه على بعض ابناء الأسرة الحاكمة والمتنفدين في البلاد.

وقد سبق وان اعلنا عن مبادرة المدونين باتحاد التيارات السياسية لمواجهة العبث الحكومي المستمر، وبفضل من الله ثم استمرار الاستفزاز الحكومي، حدث هذا الإتحاد الذي كنا ننشده مما ساهم في توحيد الصفوف والتلاحم بين أبناء الكويت...
كما رأينا في ساحة العدل خلال الايام الماضية.

واذ ندعوا إخواننا وأخواتنا إلى التجمع الاثنين المقبل في ساحة الإرادة لما في ذلك من أهمية لإثبات كلمتنا وأهدافنا
لكويت افضل وأجمل واكثر تقدما
برئيس مجلس وزراء جديد ونهج جديد يقوم على مكافحة الفساد وإعادة ترميم الدولة التي بناها ابو الدستور سمو الامير الراحل المعفور له باذن الله الشيخ عبدالله السالم.

الموقع: مجموعة من المدونين




- Posted using BlogPress from my iPhone

الخميس، 24 نوفمبر، 2011

العدل


قال رسول الله (ص): فإنما أهلك الذين من قبلكم أنهم كانوا إذا سرق فيهم الشريف تركوه وإذا سرق فيهم الضعيف أقامواعليه الحد وإني والذي نفسي بيده لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها..
صدق رسول الله

هذا الحديث الشريف يلخص معاناة اليوم
فبين عدة قضايا ..وقضايا مرت على دولتنا الحبيبه نجد الإنتقائيه والمزاجيه بتطبيق القانون....ولولا هذه الإنتقائيه لما خرجنا للشارع ...ولولا هذه المزاجيه لما دخلنا بنفق مظلم...فالعدل هو مطلبنا الأساسي ..وغير العدل لانريد...فهل تعلم ان العدل هو اساس الملك ...وهل تعلم ان ..الأساسات لو تداعت هُدم البيت...ونحن لا نريد لهذا البيت ان يُهدم
بل نريده صامداً شامخاً...كي نؤمن مستقبل اطفالنا...ان كان ديدنكم تطبيق القانون فنحن اول من يشد على أيديكم ...وأول من يتقدم لتطبيق القانون...لكن اي قانون تتحدثون عنه
هل هو قانوننا المتخذ من دستور دولتنا الحبيبه...ام قانون ساكسونيا...الذي يطبق على الفقير...ويحاسب ( ظل ) الغني..!!
ان كان جرم الشباب انهم اقتحموا مبنى بيت الشعب فأين انتم ممن اقتحم حرمة بيت الحربش...وأين انتم ممن اقتحم مبنى إتحاد كرة القدم...وأين انتم ممن اقتحم مكتب النائب العام وقام بشتمه وتهديده...عن اي قانون تتحدثون...اين انتم ممن أطعم الكويتيين اللحم الفاسد...اين انتم ممن سرق مقدرات البلد اين انتم ممن رشى ممثلين الشعب...وعاث فساداً بمجلس الأمه
اين انتم مما سبق...!!

بالأمس شككوا بجنسية الشباب
فخرجت الأسامي لكويتيين اباً عن جد
بالأمس شككوا بأنهم شريحه معينه تريد ان تعبث بإستقرار البلد
فخرجت الأسامي لتمثل جميع شرائح المجتمع
وزد على ذلك ان منهم أطباء وأكاديميين ومحامين ومهندسين
مما يمثل صفوة شباب الكويت...
هؤلاء الشباب لاتجمعني بهم معرفه مسبقه...ولا صلة قرابه او نسب...لكنهم جميعاً إخوتي..."إخوة بالوطن"
ثقوا تماماً يا شباب الكويت الصامتون
ان لم تكن لنا كلمه فغدا سيُجار عليكم
وستجدوني انا والمحجوزين ندافع عنكم
فسجلوا موقفكم اليوم نصرة لهم ولمستقبلكم


هامش :
رسالة لأبناء الأسره:
هل يرضيكم ما يحدث هل يعجبكم ما يحصل
هل انتم مؤيدين لما حصل...


ختامها شعر:

أَبَنِي أبينا نحن أهلُ منازلٍ
أبدًا غرابُ البَينِ فيها يَنعَقُ
نبكي على الدُنيا وما مِن مَعشَرٍ
جَمَعَتهُمُ الدُنيا فلم يَتَفَرَّقوا
أين الأكاسرةُ الجبابرةُ الأُلَى
كَنَزوا الكُنوز فما بَقَينَ ولا بَقوا
مِن كُلِّ مَن ضاق الفضاءُ بجيشِهِ
حتى ثَوَى فَحَواهُ لَحدٌ ضيِّقُ
خُرسٌ إذا نودوا كأن لم يعلموا
أنَّ الكلامَ لهم حلالٌ مُطلَقُ
والموتُ آتٍ والنفوسُ نفائِسٌ
والمُستَغِرُّ بما لديهِ الأحمقُ
والمرءُ يأملُ والحياةُ شهيَّةٌ
والشيبُ أوقَرُ والشَّبيبةُ أَنْزَقُ
ولقد بَكَيتُ على الشَّبابِ ولِمَّتي
مُسْوَدَّةٌ ولـِمَاء وجهيَ رَونَقُ
حذرًا عليه قبل يومِ فِراقِهِ
حتى لَكِدتُ بماءِ جفنيَ أَشْرَقُ
ابو الطيب




- Posted using BlogPress from my iPhone

الخميس، 17 نوفمبر، 2011

قل خيرا او اصمت


جميعنا حزنا لما حدث بالأمس ...وجمعنا ذهلنا مما حدث...لكن ما زاد الحزن حزن وما زاد الأسى أسى...هي ردود الأفعال...فهناك رأيت مصفقاً وهنا رأيت صامتاً...وجلست متفرجا وبالصدر غصه...أرى الحشود جاريه هاربه...من شئ لا اعلم ماهو...يصاحبها صوت كطلقات النار وكانت لحظات مرت وكأنها ساعات فالتفت يميني كي اسحب صديقي...وسط شعور غريب ملئ بالخوف والربكه وقلة التدبير وما ان زال ذاك الشعور حتى بادرت بالاتصال للإطمئنان على من كانوا معي فقد تفرقنا اثناء المسير...وبطريق العوده سمعت الاخبار...وذهلت من ردة فعل المتشمتين...شباب يحلم بالغد...خرج لممارسة...حق من حقوقه حوصر من رجال الشرطه...ومن الخوف من صوت الطلقات لجأ لبيت الأمه...قد يكون اخطأ بالطريقة ...لكن بدل الشتم والقذف والانتقادات .... الا يحق لنا البحث بالأسباب ...الم تسألوا أنفسكم عن السبب الرئيسي لكل ما نحن فيه
الم تفكروا بمحاسبة المتسبب بترويع النساء وضرب الشباب...ام تفكيركم توقف على طريقة دخول المجلس فقط...ونسيتم من اخترق بلد ولعب بمقدراته وأهان شعبه واستباح كرامته...هل كسر باب اصبح اهم من استباحة دم مواطن...!!
ابحث عن السبب في نفسك...وقل خيرا او اسكت فالسكوت احيانا افضل


قومٌ إذا الشرُّ أبدى ناجذيه لهمْ
طاروا إليه زرافاتٍ ووحدانا
لا يسألون أخاهُم حين يندبُهمْ
في النائبات على ما قال بُرهانا
لكن قومي وإن كانوا ذوي عددٍ
ليسوا من الشرِّ في شيء وإن هانا!
يجزون من ظُلم أهل الظُّلم مغفرةً
ومن إساءة أهل السُّوء إحسانا
كأن ربَّكَ لم يخلق لخشيته
سواهمُ من جميع الناسِ إنسانا!


- Posted using BlogPress from my iPhone

الخميس، 10 نوفمبر، 2011

كيف تكون مغرداً ناجحاً





هناك طرق للتغريد ...والنجاح بالتغريد يقاس بالحصول على اكبر عدد من المتابعين...وهذه الطرق ليست مقصورة على الـ١٤٠حرف فقط...
بل على الفكره..التي تصيغها بالأحرف وتزركشها ببعض الكلمات الرنانه ذات العمق الفكري..والتي تظهرك امام البعض ..وكأنك كارل ماركس عصرك...وطبعا الفكره يجب ان تطوّع على حسب الحدث...ولا مانع ان خالف ماكتبته بالأمس ...لأن اغلب المتابعين يملكون ذاكرة قصيرة الأمد ...اعلى سقف تخزيني بها لا يتجاوز الــ ١٢ساعة...وطبعا لا ننسى ان هناك موجات وجب عليك ركوبها وتطويعها كي تزيد من عدد مرتوتينك..مما يساهم بزيادة عدد متابعينك
فخذ عندك ..بعض الأساسيات..
اولاً يجب عليك ضرب الشيعه ان كنت سنياً...والعكس ان كنت شيعياً...حتى يتداول الناس تنعيقاتك ...عفوا اقصد تغريداتك...وكي تكون عميق الفكر...وجب عليك الحكم على القضية على حسب الأهواء لا المبادئ...بمعنى آخر ...الحكم على حسب الشخوص لا المبادئ
ويفضل ان تطالب بالدولة المدنيه...وبنفس الوقت تعزز مفهوم القبليه والطبقيه...ولا مانع من المطالبه برفع سقف الحريات..والمطالبه باحترام الغير...
وبنفس الوقت تتدخل بحريه غيرك الشخصيه...فأنت حر...وغيرك لا..وهذا التصرف يعتبر من أبجديات الليبراليه الحديثه..!!
وإن عارضك احد ...فما عليك إلا اتهامه بأنه دسيس مدفوع الاجر لفلان...والمتابعين مايقصرون بالرد عليه وشتمه واحتمال إباحة دمه..!!

فزمان المبادئ ولى بغير رجعة...
وأتى زمن الناعقون متبعي.. (مذهب الطرمبه)...
ضاعت المبادئ والأخلاق ...وأتى زمن التناقض والنفاق..
ماقول غير الله يستر من الجاي

ختامها ابيات كتبت من مسك
تلخص الحاله

بين تفريط وتطرّف تاه جيلي في خِطابه
خير اموري هو وسطها .. طال عن هذا غفولي

احترس ياذيب واحذر من زمن سادت كلابه
الوفا به صار عِجبه .. والغدر فعلٍ بُطولي

لاتثق باللي تثق به .... بد شكّك وارتيابه
كم عُهُر سافِر يُغطى بملمحٍ طاهر طفولي

عندي للدنيا سؤال ومابي منها اجابه
هو يغيِّر شي رفضي .. او حيادي ..او قبولي

عبدالرحمن بن مساعد


- Posted using BlogPress from my iPhone

الجمعة، 21 أكتوبر، 2011

سقف الحرية



بعد إقرار قانون المرئي والمسموع..
فرحنا واستبشرنا خيراً..
بأن القانون قد يزيل.. قيود الاحتكار...ففتحت سماؤنا للقنوات الاعلاميه..
وتكدست الصحف الورقيه..وكثرت ألوانها ..
وفتح المجال لظهور كتاب جالصحافه
لكن هذا القانون..والذي لم يطبق بكل "حذافيره للأسف"...
لم يعجب حكومتنا..فأرادت تشويه الفكرة حتى يتسنى لها تضيق الخناق وكبح حريات الصحافة والإعلام ..فأطلقت العنان لكلابها كي تسرح وتمرح بالقنوات التلفزيونيه المملوكه لتاجر..يعتبر واجهة قطب حكومي...وبدؤا بالعزف علي وتر الطائفة..ومن ثم القبيله..ومن ثم الضرب بنواب المعارضة ..دون تطبيق للقانون وبحجة ان القانون ناقص وغير رادع..

اليوم نعود لنفس النقطه ولنفس السطر
فقد سطع نجم مواقع التواصل الاجتماعي كــ التويتر واصبح يقلق راحة الحكومه
فهي لاتؤمن بحرية الرأي وتميل لسياسه القمع
لذا حاولت التسويق لقانون جديد يضاف له النشر الألكتروني...ووسط رفض من النواب
قررت الخوض بنفس الخطه السابقه..فأطلقت العنان لكلابها كي ..يشتموا الرموز الدينيه لتأجيج الطائفيه ...مع شتم والتشكيك بالرموز الوطنيه...كالتجار...والكتل البرلمانيه..دون جدوى...
حتى قامت قناة سكوب بالأمس بعرض تغريدات..لشخص مغمور يتعدى على الذات الاميريه...وبدأت تصور للناس ان المغردين يدعون للإنقلاب على الحكم..
ذات الامير مصانه منا كشعب ولا يمكن ان نقبل ان تمس بسوء...
وان أردتم المحاسبه فلديكم قنواتكم المنوطه بذلك....ويكفيكم تفعيل مواد القانون الحالي..
لكن التسويق لكبح الحريات مرفوض
فما بالكم بتسويقه بهذا التوقيت..!!
زمان الـــ ٨٦ ولىّ دون رجعه فلا تفكروا
بما فات وفكروا ان تواكبوا هذا العصر..
عصر حرية التعبير ..وعصر الدوله المدنيه..
( عصر الربيع العربي )
لذا يا نوابنا الأفاضل نحن نعول عليكم بالشئ الكثير
فلا تنصاعوا للحكومه ..وتشاركوها بتشريع قانون يكبح الحريات.. حرياتنا كفلت من الدستور فلا تساهموا بقتل هذه الحريه..حتى لا يأتي يوم ونلعنكم به

ختامها شعر:

حسبي اللي انزل التوبة وعما
كيف نحمل كلنا نفس المسمى
سيف قاطع في الوغى يغشى المنايا
مثل سيف ظل في غمدة ولما
حل وقت الغنم خذ مما يريده
وسيفنا القاطع بقا له ما يرمى
حسبي الله كيف كنا كيف صرنا
الاعادي تفوقنا كيفٍ وكمى
وش يضر اللي كرهنا لو كرهنا
وش يفيد اللي نحبه حب جما
هو بقابه ضي واهي نهتديبه
هو بقابه خطب داهي ما المى
يا مدور خير والشر متزاحم
عزتيلك ابرة هو وسط يمى
لا تنادي وش تنادي من تنادي؟
كيف يوحي الصوت منهو كان اصمى
يرحم الله وقت كان الخير شامل
ما ترك من ورث يؤكل اكل لما
مير من يرجي من الانذال حاجة
يستحق الخزي ويسام ويذمى
ومن سعى بمعروف مع سقط الاراذل
خاب في المسعى وزاد الغم غمى
ايه ياوقت الرزايا والبلايا
وقت شح الجود والبخل استعمى
من يقيسك بالدقايق والثواني
العقارب ؟! وافق الاسم المسمى

عبدالرحمن بن مساعد




- Posted using BlogPress from my iPhone

الاثنين، 26 سبتمبر، 2011

يقولون مالا يفعلون..!!




(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لَا تَفْعَلُونَ ، كَبُرَ مَقْتًا عِنْدَ اللَّهِ أَنْ تَقُولُوا مَا لَا تَفْعَلُونَ)

{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لا تَفْعَلُونَ }
أي: لم تقولون الخير وتحثون عليه، وربما تمدحتم به وأنتم لا تفعلونه، وتنهون عن الشر وربما نزهتم أنفسكم عنه، وأنتم متلوثون به ومتصفون به.
فهل تليق بالمؤمنين هذه الحالة الذميمة؟ أم من أكبر المقت عند الله أن يقول العبد ما لا يفعل؟ ولهذا ينبغي للآمر بالخير أن يكون أول الناس إليه مبادرة، وللناهي عن الشر أن يكون أبعد الناس منه،
قال تعالى: { أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنْسَوْنَ أَنْفُسَكُمْ وَأَنْتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ أَفَلا تَعْقِلُونَ }
وقال شعيب عليه الصلاة والسلام لقومه: { وما أريد أن أخالفكم إلى ما أنهاكم عنه } .
من كتاب تفسير السعدي...

بالآيه الكريمه أعلاه...والتي وصم بها العلي القدير من يقولون القول ولا يفعلونه..
بالمقت...
وانا عن نفسي استخدمت هذه الآيه الكريمه "الصف" لضرب مثل وإسقاطه على حاله
ولهذا احببت اللجوء لتفسير الشيخ الجليل عبدالرحمن السعدي ..رحمه الله

كي اثبت به تفسير الآيه الكريمه...

بالنسبة لي ...اختلط الحابل بالنابل وامتزج السم بالعسل...واصبحت صداقة نافخ الكير
افضل وأسما من صداقة حامل المسك
واصبحنا نعاني من المتسلقين....وزادت معاناتنا... وضاعت بوصلتنا بين الراشي والمرتشين.....وبين من قلبه على "وطنه"...وبين من يتخذ من الوطن "شماعه" للوصول لمآرب شخصيه...او تكسب على ظهر القضيه واصحابها....شخصياً واجهت قبل عدة ايام هجوم علي شخصاني يتصف بالقذاره...بسبب رأي كتبته بصفحتي بالتويتر...
فاكتشفت ان ديدن البعض هو حمل رايه الوطن والمال العام ..لكني صعقت مما يخفي حامل الرايه بجعبته ....فهل يستوي صاحب الضمير بمن لا ضمير له... وهل يستوي الذين يعلمون بالذين لايعلمون...!!
هل اختفت المبادئ ام ان أصحابها فضلوا الجلوس بعيدا... وتركوا الساحة لمن لا مبدأ له...
مثال علي ذلك...نجد بعض رافعي راية الحريات وراية الانتصار للمواطن بمحاسبة الراشي والمرتشي...يرفضون الكشف عن حساباتهم الشخصيه.....ونجد البعض يعلن للعلن انه طلب كشف حسابه ....ويرفع للعامه ملفاً لانعلم مابه..
فتصفق الجماهير طرباً وفرحاً له...لكن هل اطلع احد علي ما يحمل هذا الملف..!!
ام اننا شعب يعشق التصفيق..!!
والاغرب والمثير للمقت...ان ما ان تخرج اشاعه او تسريب عن اسم نجدهم يرقصون فرحاً وطرباً ويشفون غليلهم من هذا الاسم... لكن ان كان هذا الاسم "بورميه" مثلا اجد طابور طويل من ابناء قبيلتي يدافعون عنه..!!
فأسأل مستغرباً ما ادراك ..فيرد باعذار واهيه لاتسمن ولا تغني من جوع...دفاع مبني علي اساس قبلي مقيت...ينذر ابناء جيلي من ان حلمكم لن يتحقق وإنكم باقون بكنف القبيله والطائفه...ابد الدهر....
يكفي كذب ...ويكفي نفاق
وصلنا لمرحله "المقت"وهي مرحله تفوق الكره بمراحل...الا يوجد عاقل راشد يعبر عن ..(رأيه)..واضع كلمة رأي بين قوسين لان جميع الآراء تنتقل كأنها صدى مزعج ...لبوق واحد..
وبوقت واحد...ولكن عند الحاجه نجدهم قد نكصوا علي أعقابهم ...مثال آخر اهم ...
الم تنادوا لوحدة الصف...!!
الا تريدون ان تحاسبوا المرتشين ( مهما كانت أسمائهم) إذاً لماذا تحاولون شق الصف
بالغمز واللمز علي تكتل معين...وتشتمون ممثل هذا التكتل ...وقد اعلن تأيده لقضيتكم إلا إذا كنتم تريد ان تسمعوا اصوات معينه وتحجرون حق غيركم بسماع الرأي الآخر..!!
هل وصلنا لمرحلة اختطاف الآراء
هل وصلنا لمرحلة الحجر والوصايه على العقول..!!




هامش : من المستحيل والغير منطقي ان اجد خمسين اكاونت بالتويتر جميعهم يكتبون نفس الجمل وبنفس الصيغه وبنفس عدد الفواصل وعلامات التعجب..!!
والمصيبه انني عندما تفحصت الفلوينق وجدتها مرتبطه ببعض وجميع الخيوط قادتني لرجل واحد...وجميعها تضرب تياراً واحداً
ليس لشئ بل لأن هذا التيار كان سبباً بإقصاء ولي نعمتهم...لذا لن يثنيني مسج يبعث ممن كان في يوم صديق ولن يثنيني عنكم شئ دام الموضوع وصل مرحلة الشتم
والقذف...لذا سأحسن الظن وسأقول لكم بعض الكلمات
فأنا لست متزلف ولست متسلق ..ولم اتربى علي "القلقسه"..أحبائي بيتي بنيانه خرساني مسلح...وبيوتكم من زجاج...فلا تقذفوني كي لا اقذفكم وهذا يعتبر آخر تحذير....وقد اعذر من انذر





ختامها شعر:

24- الكِبِـــــــر أردى الخطــــــــــايا ما تجبّه إستتابه
أستعيذ بربّي منّه في خروجــــــي في دخـــــولي
25- كلّ احَـــد يقضي حيـــــــــــاته بين تقصير وإنابه
يستحيل انّك تلاقي ... لاْيّ اْحَد وصفٍ شمـــولي
26- شفت في الدنيا مهـــــــازل تُفقِد المدرِك صوابه
يفخر الكــــافر بكفره ... تُشْتَم بْقولة " أصولي "
27- النفاق اكبر رموزه كـــــان في عهد الصحـــــابه
كيف عـــــاد الوقت هذا ..؟ كل شبرٍ به " سلولي "
28- الرضوخ أصبح فضيله وقول " لا " أصبح دُعابه
والمشاكــل مبتدعها قال : تِلْزِمْكــُم حلـــــــولي
29- كيف تغيير المعــــــاني يُرجِع الحقّ لْنصَـــــابه
والثوابت مستبـــاحه عند ذول و عنــــــــد ذولي
30- كل حـــــقٍ دون قوّه زاهـــــق و ثابت ذهـــابه
يُكْتَب التاريخ ناصــع للقوي لو هـــو " مَغـولي "
31- العدو بالحيـــــــــــل قرّب واضحٍ تكشير نابه
وبعضنا لازال يسأل ظنّكــــــــم أسرِج خيولي ؟
32- بين تفريط و تطرّف تاه جيلي في خِطـــــــابه
خير اموري هو وَسَطْــــــــهَا ... طال عن هذا غفولي
33- إحترس يا ذيب و احذر من زمن ســــــــادَت كلابه
الوفا بَه صار عِجْبه .... والغدر فعــــــــلٍ بطولي
34- لا تثق بالّي تثق به ........ بد شكّــــــــك وارتيابه
كم عُهُرْ سافِرْ يُغطّى بْملْمَــــحٍ طاهــــر طفولي
35- عندي للدنيا ســـــــــؤال وما أبي منها إجــابه
هو يغيّر شي رفضـــــي .. أو حيادي .. أو قبولي ؟

36- كن يا دنيا همومـــك جُمِّعَت مثــــــل الذّيابه
سالـَمَت كل الّي قبلي .. تنتظـر لحظة وصــــولي
37- كلّ غــــدرك ما يســــــاوي في موازيني ذبابه
ربّما لوّك وفيتي ......... كان أرّقْنــِــي ذهـــــولي
38- يا عذولي هاك بوحي هاك جرحي و انسكـــابه
ما سوى ذا وقت سـَـــانح ... قم بدورك يا عذولي
39- أتعبتني هالقصيده .. فكـــــــر و جروح ورتابه
بس يا هذي القصيده .. أقصريها لا تطـــــولي
40- يا كـــريم يحب عَفْـــوهْ رحمِتَه تسبق عــــذابه
ألطف بذلّي أمامـــك حينمــــــا يَحْتُمْ مثولي

(عبدالرحمن بن مساعد)



الخميس، 22 سبتمبر، 2011

إذا أتت مذمتي من ناقصٌ فهذه شهادةّ بأني كاملُ

يموت الفتى من عثرةٍ بلسانه...وليس يموت عثرة الرجل

ما ان بزغ نور الأمل ..وأشرقت شمس التغيير وسطع نور الاراده وتفتحت ورود الربيع وتنشقنا نسيم الأمل ..حتى بادر بعض شباب المدونات..بكتابة وثيقه تدعوا الفرقاء ان يتحدوا ..ومع بدأ تهافت الشباب علي الاعلان لدعم المبادره وما ان زاد عدد الموقعين عليها ...حتى ثاروا نافخي الكير..المشككين بكل طرف لا يتبعهم وكأن الوطنيه لباس يخصهم هم فقط..وما ان رأوا ان النجاح قد يكون حليفنا..بدؤا باستخدام اسلوب الغواني بالطعن بالشرف والذمه...فالراقصه لاتعرف معنى الشرف ولا تحس بقيمته ففاقد الشئ لايعطيه وهذا ما اخرج شيخ الحناشل من طوره وجعله يغمز ويلمز ويشكك بنوايا القائمين والموقعين علي المبادره...ونسي مفيد فوزي الكويت...مقالات السجع والمدح التي كتبها بالمدونين سابقاً لكن كيف تكون الحيه حيه ان لم تغير جلدها وتتلون ليتماشى لونها مع محيطها..حتى تحصل علي غذائها وتبث سمومها بالمجتمع ولقد حاولنا ان نحسن النيه وحاولنا ان نختلق له العذر..لكن يبدوا ان حنشل شارع الصحافه آبا واستكبر وحس بإحساس فرعون وطغى فبدأ يرا الناس كما يرا نفسه...لعلمك ياشيخ الحناشل المدونين لم يحبوا الظهور الاعلامي...ولم تلههم تجارة عن واجبهم تجاه وطنهم...ولم يكتبوا المعلقات بسارق حقول الشمال..من اجل مبلغ مادي شهري ...ولم يتغيروا من اجل نقل ضابط محسوب عليهم من الجيش لتعينه مدير إدارة شئون عاملين بجهاز حساس بالبلد..وبراتب يتعدى سقف الـ٣٠٠٠ دك..!! ولم يغيرهم تعيين اخيهم بجهاز الأمن الوطني ولم يتقلبوا ويرقصوا طرباً من اجل تذكره لبيروت مع بوكت مني..اذا كنت ترا نفسك كاتب أجير فلا توصم غيرك فنحن اشرف من ان نبيع انفسنا بحفنة دنانير...اليوم رديت عليك بقرصه اذن مع صفعه خفيفه علي الخد الأيسر ..لكن خذها مني ...ياشيخ الحنشل ان عدت مرة اخرى لما قلت فسأعود وان تطرقت لنا وللمدونين بسوء فسأنشر بالمره القادمه ماهو اقسى وامر

ختامها شعر : أعرض عن الجاهل السفيه....فكل ماقال فهو فيه وماضر نهر الفرات يوماً....ان خاض بعض الكلاب فيه
- Posted using BlogPress from my iPhone

السبت، 17 سبتمبر، 2011

مبادره

بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين
إلتزاماً منا نحن شباب الوطن وإيماناً منا بواجبنا المقدس في العمل للوطن والاخلاص في صون ماضيه والسعي لحاضره لينهض مستقبله , وانطلاقاً مما آلت إليه حالة الامة من إضاعة الامانه واسناد الامر لغير اهله مما اوقف التنميه وتراجعت الخدمات وتفشى الفساد وانتهكت الوحدة الوطنية وسادت الخيانه والتشكيك وعمت روح التشاؤم , فإننا نتقدم برأينا ورؤيتنا هذه تزامناً مع الدعوات للتغييروالاخذ بيد الوطن نحو بر دولة المؤسسات والقانون.

اتفقنا علي دعوة كل المجاميع المطالبه بالإصلاح إلى طاولة الحوار فالإختلاف وعدم وحدة الصف هما من يقتل كل أملٍ نرجوه بالتغيير , وبعد خروج الكثير من الداعين للإصلاح والتغيير من أبناء وطننا نرجوا منكم نحن مجموعة من اخوانكم المدونين ان ننهي الاختلافات البسيطه ونتفق علي الهدف الأسمى الذي به يرتقي الوطن , وكجهةٍ محايدةٍ ومتألمه ندعوا لهذا الخيار لتتوحد الصفوف وتتركز الجهود لتحقيق ما نريد
إن التفرق والفوضويه بالمطالب لن تصل بنا إلى حل بل سندور بحلقه مفرغه , وستموت القضايا المهمة كما ماتت سابقاً وسيذهب كل حزبٍ بما لديهم فرحين وسوف يعلوا الفساد والباطل لتشتت أهل الإصلاح والحق , إن العمل لأجل مستقبل مشرق هو هاجس كل مواطن يعيش على هذه الأرض الطيبه ونكاد نجزم أن أغلبية الأخوه المواطنين يفكرون بالمستقبل , ولن يكون مشرق إلا إذا كانت هناك ركائز نرتكز عليها تقودنا الى مبتغانا

طاولة الحوار والاتفاق على مطالب هدفها مصلحة الوطن وتعلوا فيه كلمه القانون , ومن ثم بلورة المطالب الأخرى وان تنازلنا عن بعضها_مؤقتا_ليس بضعف انما قوة وغايته المصلحه العامه وهي غايتنا جميعاً , وتقارب وجهات النظر والبعد عن التشنجات والاختلاف هو ما نحتاج اليه الآن خصوصاً مع الوضع العام الذي لا يخفى على احد فالكل يريد ان يغير ولكن لن يأتي إلا باتحاد الجميع والتاريخ يثبت هذا

هذه يدنا ممدوده للكل دون إستثناء بادروا في نبذ الخلاف ولنتحد في وجه الفساد والمفسدين , ننتظر الرد منكم بأسرع وقت ممكن

حفظ الله الكويت وشعبها من كل مكروه

*للتواصل :
मोबद्र२०११@जीमेल.com">@जीमेल.कॉम

مجموع من اخوانكم الدونين
_______________
مدونة عاجل
مدونة الدستور
مدونة إشرب شاي وروح _ المدون إبريق
مدونة الرايه
مدونة از يو لايك
مدونة احرار الكويت-المدون جبريت
مدونة صندوق حمد
مدونة فشة خلق
مدونة حسافتج ياكويت
مدونة كاسك ياوطن

مدونة فريج سعود
مدونة استح
مدونة د.فهد
الشطي

مدونة قمر ضاوي
مدونة حبك ياوطن
مدونة عين بغزي
مدونة ادراك
مدونة معمعه
مدونة زمان النور
مدونة لو كويت
مدونة خالف تعرف

الأحد، 11 سبتمبر، 2011

رساله

قبيل اعتصام ١٦/٩ وبعيداً عن خلافات القائمين عليه... وبعيداً عن سياسه تخوين الطرف الآخر..التي قد تصل لمرحله الإقصاء عند البعض...
وصلتني رساله على البريد الألكتروني رساله جميله مفادها الآتي :

نحن مجموعه من المواطنين و الموطنات الشباب اخذنا على عاتقنا الاتصال بجميع المثقفين و الفنانين و الصحفين و الكتاب و قادة الفكر في وطننا الكويت ، لنذكركم بأن الوطن مريض و بأن عليكم واجب للتصحيح مسار الوطن .
سيدي/سيدتي
لا يهم ان تكون مع الحكومه او ضدها مع المجلس او ضده ، لا يهم ان تكون شعبي او وطني او شيعي او سني او بدوي او حضري ، فجميعنا كويتيون لا نملك رعايه صحيه او تعليم او بيئه صالحه ، لا نملك فن او ثقافه لا نملك ابسط مقومات الدوله .
سيدي/سيدتي
قد سلم الأجداد لكم هذا الوطن دره ، فأعيدوه للمسار الصحيح ونحن سنأخذ على عاتقنا إعادة بنائه من اجل أبنائنا / احفادكم .

مواطنون و مواطنات

وبعد قرائتي لما كتب وتمعني بالمعنى وجدت
ان الواجب الوطني يحتم علي نقل الرساله
لكم وحث الشباب علي الإقدام علي المشاركه بصنع شئ لهذا الوطن

بعيدا عن خلافاتنا وبعيدا عن تقسيماتنا المقيته نبقى ابناء وطن واحد تجمعنا رايه واحده
ووطننا يستحق الافضل...
لذا دعونا نتجاوز جراحنا واختلافاتنا ولنشارك لغد افضل لوطننا ولأبنائنا وأسرنا


ملاحظه :
ان كنت معارض فهذا حقك.... ولكن لا تحرمني من حقي بالتعبير عن رأيي كما كفله لي الدستور
والسلام ختام
>>- Posted using BlogPress from my iPhone

الثلاثاء، 2 أغسطس، 2011

فاقد الشئ لايعطيه


مرت علينا بالأمس الذكرى الواحد والعشرين للغزو العراقي الغاشم...وبما اني عاصرت تلك الفتره وانا بسن ال١٢عام...فقد ارتبطت معي الأحداث ويصعب علي نسيان تلك الأيام... لذا لن اكتب عنها... وعسى ربي ان لايعود تلك الأيام...
وسبب نشري لهذا البوست اليوم هو موضوع آخر فقد قرأت تعليقات الأصدقاء علي ماكتب سارق الناقلات عن نفسه وانه بقدرة قادر اصبح من "لص إلى أمين"
وهاتين الصفتين متضادتين فلا يمكن ان نجد لص ..شريف ...او خائن أمانه ...أمين !!!
واجمل التعليقات قرأتها لدى صديق التدوين الصعلوك الوالد شقران... وصديق التغريد دكتورنا الجميل دورزيل... وكيف كتبوا عن تاريخ الأقزام الذين يريدون ان يكونوا ابطالاً
بوقت هم فيه أقزام ... فكيف لقزمٍ ان يكون عملاق ...فهل تستوي الصفتان.. لا طبعاً لكن عقدة النقص تبيح ذلك... واستذكرت وانا اقرأ التعليقات رجل عجوز كان مختفي ولم اعرفه الا بعد ان أتممت عامي العشرين
وكنت اسأل ابي عنه فيقول انه مسكين وبحاله... وسبحان الله بعد وفاة كل ابناء جيله رأيته مره وكان يتحدث عن بطولاته التاريخيه وانه فعل وفعل فعلاً لايفعله الا الزير سالم وعنتر بعز شبابه... فابتسمت وتذكرت انه بدأ ينسب لنفسه كل شئ لعدم وجود من يكذبه من ابناء جيله
وبالنسبه لنا كشباب فكل مايقوله كبار السن مصدق !!!
عموما هذه عقدة النقص يحاول من هو مريض تعويضها عندما يكبر
فمثلا الجبان يصبح فارس كحادثه الرجل العجوز
والسارق يصبح الرجل الأمين !!!
كقصة حرامي الناقلات
لكن يبقى القزم قزماً مهما حدث
ولن ينفعه مالنا المسروق ولن ننسى
من استغل محنتنا وسرقنا ونحن في امس الحاجه للمال

إحترامي للحرامي
صاحب المجد العصامي

- Posted using BlogPress from my iPhone

الجمعة، 8 يوليو، 2011

التجار أشد فساداً

لو اتجهت بسيارتك لمنطقة الفحيحيل وتحديدا لوكاله سيارات جمس واخذت فكره عن الأسعار والخدمات
واكتفيت بمغادرة الوكاله متجهاً جنوباً لمسافة ثلاثين كيلو متر تقريباً...لوجدت نفسك بمدينة الخفجي السعوديه
واتجهت لنفس الوكاله لنفس المنتج لتأخذ فكره عن الأسعار لتغارقت عيناك بالدموع
علي حالك بسبب من يستغلك ويستغفلك
لأنك ستجد فرق السعر اقل بألفي دينار!!!!
ولو ذهبت لسوبرماركت لتشتري بعض المنتجات الغذائيه والاستهلاكيه
ستجد نفس الماركه الغذائيه يفرق سعرها عن الكويت النصف !!!
هذا غير مواد البناء والاراضي التي سيشيب شعرك بسبب معرفة أسعارها
ولو رأيت الخدمات المقدمه من شركات الهاتف والأسعار لندبت حظك وطلقت شركاتنا الهاتفيه الثلاث بالثلاث !!!


جشع وطمع تجارنا غريب عجيب
فبدول الجوار لايعطونهم اراضي بمئه فلس للمتر
ولا يدعمونهم كدعم حكومتنا للجشعين اقصد التجار طبعاً
سكوت حكومتنا علي فساد تجارنا ليس طبيعيا وتحوم حوله الشكوك
فجميعنا يعلم ان بعض التجار ماهم الا بترينه وواجهه لبعض الشيوخ بسبب قرارات سياسيه سابقه
لكن تزاوج التجاره بالسلطه يؤدي بنا الى الهلاك المحتم
فجشع التاجر وطموح ابن الاسره
ان اجتمعا أهلكوا خيرات البلد


في السعوديه يوجد تاجر اسمه عبداللطيف جميل
تبرع بثلث ثروته ليخصصها لصندوق دعم للشباب
وفوق هذا لم يطلق عليه لقب عم !!!


- Posted using BlogPress from my iPhone

الجمعة، 1 يوليو، 2011

علينا غليظ شديد عليهم رؤوف رحيم !!!

علينا غليظ شديد...وعليهم رؤوف رحيم


هذا المثل يترجم حالنا لواقع نعيشه

بعيدا عن الشعارات الرنانه وبعيدا عن زيف الكلام

نحن نعيش ببلد يعاني من إزدواجيه فكريه خطيره تسللت لعقول البشر ...إلا من رحم الله

فنجد بحكومتنا مثلا

موظف بسيط اختلس مبلغ من المال...يحال إلى النيابه وينزل به اشد العقاب...ويسجن وعندما ينال عقابه ويخرج...ليعزر من المجتمع

فلا سلام ولا كلام له....ويحكم عليه وعلى اسرته بالنبذ خارج المجتمع لأن ابنهم مختلس !!!

وبنفس الوقت نجد وزيرا دخل الوزاره حافي منتف لايملك إلا راتبه وبيت حكومي دخل محدود

وفجأه بعد خروجه من الوزاره نجد رصيده بالبنك سمين حنيذ مما اغترف من اموال الدوله بلا حساب !!

فحسابه يكون بتكريمه بوضعه مستشار ذو أنفه يجلس دائما بالصفوف الأماميه

وممكن مع مرور الإيام يطلق عليه رجل دوله...للأسف رجل دوله عباره عن لص !!!

ونجد مواطن مسكين سرق مبلغا بسيط....يسجن ويعزر وعندما يقضي عقوبته يخرج لينبذ فلا وظيفه حكوميه تقبله

ولا تاجر يقبل بتوظيفه...وكأنهم يريدون منه العوده للسرقه مرة اخرى

وبنفس الوقت نجد لص سرق الملايين حتى اصبح كالعجل السمين...دون عقاب او حتى لوم

ومع الأيام يصبح فلان ابن فلان...صاحب الكرم الحاتمي...صاحب الأيادي البيضاء

تاجرا من تجار الكويت الشرفاء...بالاصل ماكان الا لصاً....

فيقولوا...تبا لكم...كم انتم مقرفون

فهل يتساوى اللذين يعلمون باللذين لا يعلمون فهذا فلان بن فلان....وذاك ماهو الا وفلان الوضيع!!!


مابقي لنا الا ان نشرع ونطبق قانون سكسونيا على العباد

فنأتي بالوضيع ابن الوضيع بوقت انتصاف الشمس ونقطع رأسه

ونأتي بالنبيل ابن النبيل بنفس الوقت لنقطع رأس ظله

وبذاك ننام مرتاحي الضمير

هل تريدون ان يتملكنا اليأس لنقول مالنا الا ان نصبر حتى يرث الله الأرض وماعليها ....ليحكم بين عباده... بالعدل...

نحن لا نريد الا العدل دون استثناء او تفريق جميعنا سواء... كأسنان المشط المصفوف


لقد تطور الوضع...و اصبح المواطن المنادي بالدستور والمتغني بدوله القانون يطالب بتطبيق اقصى العقوبات

على غيره....اما ان وصلت له او لعشيرته التي تأويه فهو يحرف القول ويبحث عن الحجج الواهيه

كلا لو تعلمون...مانريد الا العدل ثم العدل ثم العدل

بلا استثناء حتى لوكنت انا

كما قال الشاعر مظفر النواب ببيته الشهير لحكام العرب

يا اولاد ال........لا استثني منكم احداً




ماكتب اعلاه فشة خلق

لوضع عام

فاغفروا لي خطيئتي

الأربعاء، 29 يونيو، 2011

شبكنا الحكومه

من منا لايذكر مسرحية ريا وسكينه تلك المسرحيه الفكاهيه المعبره والتي نقشت بذاكرتنا جميع مشاهدها

الفكاهيه الساخره والتي جمعت عدد من ابطال الفن الجميل من عبدالمنعم مدبولي والحسناء شاديه

وسهير البابلي وذو القامه احمد بدير

كانت من اجمل ماشاهدت من المسرحيات وتعتبر آخرمسرحيه بعالم الفن الجميل الهادف

وبها مشهد لا انساه وهو مشهد زواج سكينه المجرمه بالعسكري احمد بدير(عبدالعال) كغطاء وحمايه لها من ان تطالها يد الشرطه

ذلك المشهد الجميل بتلك الأغنيه المعبره التي لحنها بليغ حمدي بصوت الحسناء شاديه
والتي تقول بها

شبكنا الحكومه وبئينا أرايب

ذاك المشهد وهذا المطلع أُعيد اليوم امام ناظري عندما تم الإعلان عن تولي السيد عبدالوهاب الهارون وزارة التنميه

فيبدوا ان الصفقه التي تمت مع التكتل الوطني لم تكن تريد رأس الفهد فقط بل بوادرها بدأت اليوم تهل علينا... بتسلم ممثل التجار

زمام أمور التنميه او مسئولية توزيع الكيكه إن صح القول

فكيف لتاجر ان يراقب تاجر!!!

وكيف للتكتل الوطني ان ينكر ذلك فبعد تصويتهم الأخير وصوره صالح الملا مصافحاً ومباركاً بحراره لسموه يبين ذاك

التبعات قادمه من قانون غرفة التجاره والذي يعتبر الفيصل بالعلاقه بين التجار والحكومه والتي تأزمت بوقت سابق بوجود الفهد

فيبدوا ان سُكينا قد نجحت بزواجها من عبد العال او كما كانت تقول سهير عبعال

تحركات التكتل والحكومه كلها تذكرني بمشاهد تلك المسرحيه من تكتيك اختها لها ومن تغطيه زوجها عليها

ولكني اليوم على عكس المسرحيه اتمنى النهايه بسرعه بسبب شدة الإحباط

.....................


يبقى بعض النواب المرتزقه والذين يتحركون بإشاره من يد الرئيس حالهم

كحال عبدالمنعم مدبولي ملهومش لزمه وتكمله عدد بعين الحكومه والتكتل

عموما زواج عتريس من فؤاده باطل وسيبقى باطلاً

وللمرتزقه والمرتزقين اقول

رفقاً بنا فموعدنا ليس ببعيد

وحين يحين الموعد سترون فعلكم وخطاياكم بفرز الصناديق

لتعودوا تجلسوا بدووانيكم غير مؤسوف عليكم

الجمعة، 10 يونيو، 2011

فلان ربيَته ناقصه

فلان ربيَته ناقصه...لقب يوصم به ناقص العقل...ليس إزدراءً له...بل من باب التلطف به...
فنجد صاحب البقاله مثلاً عندما يأتيه طفل مجنون يحمل مئه فلس ويأخذ من المحل بضاعه تساوي نصف دينار...ويقول لصاحب البقاله اعطني الباقي
هنا يبتسم الرجل ويرد له المئه فلس...من باب التلطف والرأفه لأن رُبيته ناقصه...
نحن كشعب حكومتنا تتلطف بنا...وتنظر لنا نظرة المجنون الي ربيَته ناقصه...طبعا هنا يستغرب القارئ من كلامي لكن هذا واقع نعيشه
فمثلا لو ذهبت للحكومه واعطيتهم مئه فلس مقابل متر من الأرض بمنطقة الشويخ الصناعية...فلن يعطوني...بل سيتهكمون علي ويقهقهون على طلبي
ولو ذهبت للحكومه حاملاً دينار وطلبت منهم متر تجاري على البحر مباشره...فسوف يقولون لي ابشر ويجلسوني لديهم حتى تصل سيارة اسعاف الطب النفسي لنقلي
ولو فكرت بالذهاب لهم حاملا نفس الدينار طالباً منهم متر كمتر المرينا مول...سيطبقون علي حد الحرابه...ويأمروا بقطع يدي ورجلي من خلاف وان اصلب بساحه الصفاة
حكومتنا العزيزه متى يأتي اليوم الذين تساويين بين مئه فلسي ومئه فلس مرزوق...ومتى يأتي اليوم الذي تساويين به بديناري بدينار احمد الفهد...ومتى يأتي اليوم الذي تساوين ديناري بدينار حمد
اصبحنا نعاني من مشكله عمله فحكومتنا تفرق بيننا حتى بالعمله...
لست هنا للهجوم على مرزوق ولا احمد ولا حمد...انا اطالب بالمساواة...فكيف يعقل ان يأخذ تاجراو شيخ ارض تقدر بالملايين بمئه فلس فقط !!!
وانا المواطن البسيط لا اجد ارض سكنيه بأقل من خمسمائه دينار للمتر !!!!

اعزائي تجار ماقبل النفط كانت ميزانيه الدوله قائمه على الضريبه التي كانو يدفعونها
تجار اليوم اموالهم قائمه على مناقصات الحكومه المحتكره لهم
تجار ماقبل النفط ساهموا ببناء سور الكويت
تجار اليوم دعموا من فرقنا
هلال الفجحان اسس جيشا للذود عن الكويت بحرب القصر الحمر وتكفل بديه المتوفين
تجار اليوم يعايروننا بأنهم وزعوا سندويشات على الكويتيين بالغزو !!!

بعض التجار اشد فساداً من الشيوخ

الأربعاء، 25 مايو، 2011

لو كل كلبٍ عوى ألقمته حجراً لأصبح الصخر...مثقالٌ بدينار !!!



مابقبق الكوز إلا من تألمه.... يشكو إلى الماء ماقسى من النار

لو كل كلبٍ عوى القمته حجراً.... لأصبح الصخر مثقالٌ بدينار


من المتعارف عليه ان في القيض وبعز السموم تخرج الهوايش...كي تسعى بالأرض فسادا فهي تتغذا على اللحوم والطرائد...ليس بهذا دليل على قوتها بل على العكس تماما...فهي تتسلل بالظلام وتأتي متخفيه لتلدغ فريستها...وما ان تبث السموم بجسم الفريسه حتى تخار قواها فتبدأ الأفعى بأكل فريستها والتلذذ بها...وهذا دليل جُبن وضعف هذا المخلوق...


وها نحن دخلنا بشهر الحر والسموم والقيض...وما ان دخلنا حتى خرجت الضواري والهوايش...وبدأت بالتسلل لبيوتنا

حتى تبث سمومها لعقولنا وما ان ينتشر السم حتى تبدأ بالتلذذ بأكل لحومنا ولحوم ابنائنا...

وها نحن على مشارف نقطه تحول بعالمنا وببلدنا الحبيب... اما ان نكون او لانكون

اما ان نكون خانعين مطأطئين رؤوسنا....او نكون رجالا مرفوعي الرأس...نقاتل من اجل ان يأتي يوم تبزغ فيه شمس العداله

والمساواه...وينتشر العدل ببلدنا...لست هنا لنقد نائب او وزير...ولا لتمجيد فلان على فلان...

ولست هنا للتفريغ عن قهر وغبطه من كلاب تنهش بجسد بلدي...

فإن الكلب ان عوى او نهش...عليك بسيَده

فلا يمكن ان يكون خروجهم المنظم بمحض الصدفه ابداً...بل بتدبير وترتيب من سيدهم وولي نعمتهم...

فقد احس بالهزه تحت كرسيه فلم يجد مايسند به الكرسي سوى قطعة من الثلج ...التي ستذوب من حراره وقهر الرجال

ها نحن على مشارف السنة الخامسه...من تعليه هرم الوزاره...

ونحن من سئ لأسوء...إما ان نقطع يد من تمدهم بالمال والسُلطه...واما ان نجلس ببيوتنا مع النساء

لقد طفح الكيل وهرمنا مما يحدث لبلدنا ولنا...وغداً يوم الحسم...


غدا خروجنا سيكون لهدف واحد فقط ...ومطلب اساسي ...وهو رحيلك

سمو الرئيس ارحل فنحن نستحق الأفضل





السبت، 21 مايو، 2011

الكويت تجمعنا

الكويت تجمعنا
لكننا اليوم تشتتنا
فاصبح الطعن بالخاصره
والتشكيك بالنوايا سمه من سماتنا
بل هناك احتمال ان تكون صبغه مجتمع كامل يختلف بالألوان ويتحد بلون التشكيك...
وكلها من بركاته فمنذ توليه اداره الحكومه... خرجت حمله نبيها خمس ...وكنا متحدين بها
حتى اننا لم نكن نطعن بالطرف المقابل
وأمام هذا الاتحاد أدركوا انهم امام جيل مُوحد والحل بتشتيت الصف...لظمان البقاء...
فهو يستمد قوة بقائه بتفرقتنا... لذى وجب علينا ان ننسى خلافاتنا ونركز على مانتفق عليه...
جميعنا متفق على مصلحه بلده... وجميعنا متفق ان الدستور يحمينا... يعني اننا مختلفين بالنقاط الثانويه ومتفقين على الأصل
فالأصل ثابت كالسدره... وفروعها بالسماء ونحن نستضل بهذه السدره ونأكل من خيرها...
فلا نجعل خلافاتنا البسيطه تشتت شملنا
ولنعود لما كنا عليه بالسابق ... ولنقوم بالضغط على نوابنا ولنطالبهم بتشريع قانون الدائره الواحده...فبها نعود للانسجام وبها نخرج كل متسلق مغتصب للدستور
وبها نحسن مخرجاتنا
فالنبدأ معاً بحمله واحده تحت رايه واحده
نبيها وحدة
دائره واحده
شعب واحد
خيار واحد



- Posted using BlogPress from my iPhone

الأربعاء، 18 مايو، 2011

حامل المسك ونافخ الكير

حذرنا رسولنا الكريم قبل اكثر من ١٤٠٠ عام من نافخ الكير وطالبنا حبيبنا المصطفى ان نكون كحامل المسك الذي لايصيبك من أذى ... بل ان لم تشتري منه عطّر لك ثيابك بعبق المسك... واني ارى حاجتنا اليوم بالابتعاد عن نافخي الكير... فهاهم يحرقون ثيابنا... ويلصقون بنا رائحه نتنه تشمئز منها الأنفس ...


بعد حادثه العراك التي حدثت اليوم وجب علينا ان نتوحد ... ولا نتفرق فنحن امام منعطف طريق خطير اما ان نفترق وتتقسم البلد على حسب اهواء البعض وأما ان نتحد ونرد كيدهم في نحورهم

منذ الاسبوع المنصرم والحوادث المؤججه للتفرقة الطائفيه تتلاحق فما ان نخرج من حفره حتى نقع بدحديره... وكأنها مخطط مدروس ومرسوم بدهاء مُحكم ... مع أني استبعد التخطيط لهذا الامر... الا انها فرصه أتت للحكومه على طبق من ذهب
كي تأجل العمل البرلماني
وكي تحرك أدواتها الاعلاميه كي نكفر بالديموقراطيه
فالحذر ثم الحذر
جميعنا كويتيون متحدون متضامنون تحت مظله الدستور

للتعليق
@kwaiti_cool





- Posted using BlogPress from my iPhone

الاثنين، 16 مايو، 2011

فهل من مُدَكر

قبل يومين تاقشت انا والمدون العزيز شقران بخصوص نهج وخُطا...


احد النواب المقدمين لأستجواب احمد الفهد...وهو النائب عادل الصرعاوي ...كان اباراكان يسأل عن موقفه من باستجواب وزير الداخليه السابق... فبادرت بالقول ان ابعد نظرك قليلا وتذكر موقفه من استجواب نوريه الصبيح ...وتذكر كلماته بالعلن وبالخفاء وانه اول من بدأ بضرب الوحده الوطنيه آن ذاك...فرد علي مستغربا وماذا قال...هنا بادرته ...بقوله انه استجواب قادم من خارج السور والمقصود منه ابناءالعوائل...فاستغرب وتعجب وزاد عجبا...


هنا انتهى النقاش بيننا ولكن لم ينتهي بالنسبه لي...فأنا احب القرائه بالتاريخ السياسي والاطلاع ...


واذكر ان نواب السابق لم تكن لديهم هذه النزعه الموجوده اليوم ...ليس بسبب الشخوص بل الوضع المفروض عليهم بالسابق...


في السابق كانت الدوائر عشر...


لكن توزيعها كان جميلا... فمثلا احمد الخطيب كان ينزل بالدائره الثالثه وكان ينجح بأصوات ابناء الشويخ والجهراء والمنطقه البريه


وكانت هناك الدائره الرابعه التي ينجح بها عباس مناور والمخلد باصوات ابناء الروضه والشاميه والفروانيه وجليب الشيوخ !!


لكن مجلس كهذا خطير على حكومه ركيكه...هزيله...ضحله الفكر...ولاتنظر لأبعد من ارنبه الأنف...


لذى وجدوا حل الموضوع بالخمسه وعشرين دائره ...جعلت كل منا يتقوقع مع نفسه... فالقبائل انقسمت وكل قبيله اصبحت مسيطره على منطقه


وكذلك العوائل والشيعه كل له منطقته...


فتفرق ابناء البلد الواحد وعدنا لنقطه البدايه وبدأ الضرب بالدستور وحل المجلس ليحل مكانه المجلس الوطني...


وبعد مسيره حافله بالنكبات استبشرنا خيرا...بالخمس دوائر وقلنا جائنا الحل...لكن للأسف لم ترضي الطموح... بل تقوقعنا اكثر وتفشت بنا الانتخابات الفرعيه التي تعزز تواجد القبيله... ومن هنا لانستغرب بوجود نواب اليوم عندما يكونون عنصريين ولايهمهم الا مايخدم طائفتهم فقط...


وطبعا هذا كله لصالح الحكومه فحكومه ركيكه لاتبقى الا مع مجلس كهذا


ولو انها وجدت بمجلس63لهربوا وتركو العمل الوزاري واكتفوا بالجلوس ببيوتهم مثلهم مثل شيوخ كانوا وزراء آن ذاك


حل مشاكلنا اليوم يكمن بالدائره الواحده


كي نجتمع جميعا تحت مظله واحده وتحت سقف واحد...فهل من مدكر

الجمعة، 1 أبريل، 2011

فشة خلق

بين لحظه ولحظه...تحتاج انفسنا لفشة خلق كي ننفس عن مافي صدورنا فبعد احتقان سياسي طال أمده...فرحنا بالامس بخبر الأستقاله...وتوجهنا جميعا اليوم بالدعاء لله عز وجل...عل وعسى ان ينتج المخاض الحكومي عن ولاده حكومه جديده ترضي الطموح... برئيس جديد يمحي كل الخلافات السابقه... وتكون يده كالبلسم الشافي لتشفي القروح التي ادمت جسد بلادي... شدتني تصريحات وزير الخارجيه الشيخ محمد صباح السالم وتابعت خط سير التصريحات للأسبوع المنصرم فعجبت وتعجبت وزاد عجبي عجبا وجلست احلل بيني وبين نفسي اما ان الشيخ قد اوجعه مايحدث بالبلد ومن تصرفات الرئيس الغير مدروسه وبدأ بالتحليق خارج السرب وانه يحاول ان يتدارك الأخطاء ويبدأ بدرأ الرماد بعيون المواطنين والأشقاء بالمنظومه الخليجيه...او نكون امام تغيير كبير بالنهج الحكومي هنا يكمن التساؤل لدي ويصعب التحليل لكن الأيام القادمه ستبين لنا ان كان تصرف فردي ام نهج حكومي... اتمنى فعلا ان يكون نهج حكومي ولا يكن تصرف فردي فوحدة واستقرار بلد اهم بكثير من بقاء شخص قرأت تحليل جريده الراي ورأيت برنامج خالد العبدالجليل واكتشفت اننا اصبحنا نصدر الفتن للخارج ونطعن بجسد الوطن فالوطن ليس له اهميه بقدر اهميه عدد مشتركي جريده...او متابعي وممولي قناه تباً لكم

السبت، 19 فبراير، 2011

هراوه

هراوه...وهي عصاه غليضه يستعملها الشرطه ضد العُزَل وما ان يُضرب او يصاب هذا الأعزل حتى تخرج الألويه من جحورها وتبدأ بالتبرير والتوضيح من منطلق الشفافيه وبما ان الألويه خرجت...فسوف تُسخر لهم الأقلام والقنوات ويبدأ البكاء والعويل على ذاك الشرطي المضروب على يده...من خد الأعزل
ومن الخدود ماقتل
كم هو عجيب غريب هذا المنطق...بالامس صُعقنا من وزاره الداخليه عندما قُتل مواطن بطريقه بشعه...وخرجت الويه الوزاره في حينها...وولول المولولون خلفها...ورددوا جمعيا كسرب الغربان اصطوانه واحده ...وهي ان القتيل لم يقتل بل انه مجرم عتيد قاوم رجال الوزاره ومات متأثرا بجراحه...وبعدها بساعات نكتشف انه انسان بريء...وقد قُتل بوحشيه... على يد بعض الضباط الجبناء...وشوهت سمعته ودُنس قبره...ولم نر بيانا حكوميا يشفي الغليل بل على العكس تماما سكتت وزاره الكذب والتدليس...واكتفت ببيان انها ستحاسب من سولت له نفسه قتل المغدور...وبس...؟
لكل من انجرف وراء الداخليه وبيانها وقال ان البدون مخربون...قف لحظه وتذكر...احداث الرصيف الشهير...واحداث مقتل محمد غزاي...قبل ان تنجرف وراء المكذبين...
بالصوره اعلاه نجد شباب من البدون متسلحين باعلام بلدنا...وصور الأمير...يقابلهم مجموعه من الشرطه والهراوه خلف ظهورهم...
مشكله هؤلاء انهم يطالبون بأبسط حقوقهم المدنيه ...فهل الاعتصام السلمي ممنوع؟...وهل المطالبه بحياه كريمه تهديد لأمن البلد؟
حكموا عقولكم وضمائركم
حكومتنا ينطبق عليها لقب الرفله...فالرفاله عنوانها...والخمال ديدنها
لقد شرع مجلس الأمه قانون يقضي بتجنيس الفين شخص من البدون سنويا ومنذ خمس سنوات لم نسمع عن اسم واحد تجنس...يعني سبب تفاقم المشكله من الحكومه...اعطوا كل ذي حق حقه...وكفاكم لعب

الجمعة، 4 فبراير، 2011

الغلا

على كل عود صاحب خليل....وفي كل بيت رنة وعويل
وفي كل عين عبرة مهراقة....وفي كل قلب حسرة وغليل



غلا...
وما ادراك مالغلا...
ان سمو الحب والتقدير والأعجاب ينحصر بهذا الأسم...بل ويكون تعبيرا موجزا لوصف عشقك لشخص معين...فما بالك بأصدق انواع الحب...حبك لأبيك...وحب ابيك لك...كلنا نفتخر بآبائنا...وعند جلسات السمر مع الأصداق بليالي الشتاء البارده...ونحن جالسين مقتربين من موقد النارنتسامر ونتحدث عن امجاد آبائنا...من قصائد وغزل ...من فعل نفتخر به...فكيف لا نفتخر بمن ربانا...بعطفه...وكسانا بحنانه...وكبرنا على حبه...لكن غلا...غير ...
فقد حرموها الأوباش منه...وجعلوها تجلس وتستمع بقهروحرقة... لسرد صديقاتها عن ابائهم وهي لاتملك قصه واحده عن ابيها...فهذه توصف اباها...وهذه تشدوا شعرا بحبه وتلك...آخ من تلك اصابت غلا بمقتل...عندما اتصل عليها ابيها يسألها هل اكلتي...هل شبعتي...هل انتي مسروره...وهي تنصت بلا كلام وهي تنظر بلا رمش عين...وهي تتنهد بلا صوت...
هنا يتوقف الخيال...وترتعد السماء غاضبه...مُزجرة شاحبه...اقف وقتها رافعاً يديَ للسماء ...وادعوا الباري عز وجل...اللهم يتم من يتمها ...اللهم احرق قلب من احرق قلبها...اللهم ابطش بالظالمين...اللهم ابطش بالظالمين...اللهم عجل بحسابك...اللهم عجل بحسابك...
...بئس الرجوله رجولتكم... بئس الذكوره ذكورتكم... الايوجد رجلا يغلي الدم بعروقه...تباً لكم...
اذاً فالتولول النساء علينا لأننا لسنا رجال ابدا...كيف نكون رجالا...ونحن نضحك مع بناتنا وابنائنا وغلا بلا اب...كيف نجلس مع امهاتنا ونقبل ايديهن وهن يقولون ربنا ارض على ابنائنا...وام محمد فقدت ابنها بلا ذنب...كيف نخرج مع زوجاتنا ...وزوجه محمد مصدومه بمن قتل وشكك بنزاهه زوجها...تبا لكم... تبا لكل مشاءِ نمام بأثيم...تباً لكل من نسي دم المغدور فرحا...بحفنه دنانير...تبا لكل من نسي المغدور نصرة لحزب الدبابير...

اللهم ارحمه وعافه واعفوا عنه واغسله بالماء والثلج والبرد...ونقه من الخطايا كما ينقى الثوب الابيض من الدنس...اللهم امين

من قتل البسمه ورسم العبوس والسواد والكدر على منزل محمد غزاي...لم يدخل السجن...ولم يحقق معه ولم يجلب للنيابه مقيدا بالحديد...لأن حكومتنا متستره عليه بكل بساطه...وبكل برود...اما ان تتخذوا موقف...ولا الدور بيكون على اي احد منا...


الشيخ احمد صباح السالم الصباح...جميعنا نحبك...ونقدرك ...لكن قصه التبرع لأسره الفقيد...غلطه كبيره ...فهم ليسوا بحاجه لمالك بل هم بحاجه للعدل...


للتذكير : محمد غزاي#

الاثنين، 24 يناير، 2011

العدل

بين تضارب الأقوال وتمتمه الأفكار بين الأمل بغد مشرق والخوف من كسوف شمس الغد ...اعيش حاله من الإحباط المتسرطن بين الضلوع...فجعلني اعيش حاله من التخبط بالتحليل॥فتاره تجدني متفائل بغد مشرق بسبب ما نمر به من اوضاع دوليه قد تجعل حكومتنا تعيد حساباتها...وتاره ينطفيء نور الأمل من بعد قرارها المتخذ...فمثلا॥ بعد الحادث المؤلم للمغدور محمد المطيري... والبيان سيء الذكر الذي شوه سمعه القتيل بقبره وجعل الناس تنتفض نصرة للمغدور...ذهب رئيس حكومتنا لتقديم واجب العزاء لأهل المغدور ووعدهم بأخذ حقهم بالكامل...هنا استبشرت خيراً عل وعسى ان تصدق هذه المره حكومتنا...لكن للأسف خاب ظني فكيف لحكومه تهين كرامه الحي...ان تنتصر لكرامه ميت...فالمغدور ليس مهم لحكومتنا... وهاهي الآن تخلف وعدها وتقرر الدفاع عن الوزير المسئول سياسيا عن الحادثه...وكأنها تتحدا الشعب... نعم المواطن قتل والوزير مسئول عن الحادثه سياسيا...ونحن ندعم الوزير...ببرود وتحدي وبأسلوب قذر يستفز الناس ...ياحكومتنا الرشيده...وياسمو الرئيس...لا تحسب الناس سواسيه ولا تستهين بدم وكرامه البشر...فلسنا جميعا مرتشين مثل جليسيك...ولسنا منمن يتملق لمنصب... فالعزه والكرامه لا تشترى الا من خسيس...ولاتحسب الناس جميعا أخساء ... اشتريت البعض لكن تأكد انك خسرت الكل ...فقد اصبحت مكروها من الشعب॥كل من سبقك بهذا المنصب اخذ ونال حب الكويتيين بإجماع الا انت ...ويبدوا انك لن تعرف سبب كره الناس لك الا بعد فوات الأوان ...

واختمها بمقوله للفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه ...

تبين اساس الحكم ॥العدل॥

عندما قال ...

متى استعبدتم الرجال وأمهاتهم ولدتهم احرارُ.....