الاثنين، 26 سبتمبر، 2011

يقولون مالا يفعلون..!!




(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لَا تَفْعَلُونَ ، كَبُرَ مَقْتًا عِنْدَ اللَّهِ أَنْ تَقُولُوا مَا لَا تَفْعَلُونَ)

{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لا تَفْعَلُونَ }
أي: لم تقولون الخير وتحثون عليه، وربما تمدحتم به وأنتم لا تفعلونه، وتنهون عن الشر وربما نزهتم أنفسكم عنه، وأنتم متلوثون به ومتصفون به.
فهل تليق بالمؤمنين هذه الحالة الذميمة؟ أم من أكبر المقت عند الله أن يقول العبد ما لا يفعل؟ ولهذا ينبغي للآمر بالخير أن يكون أول الناس إليه مبادرة، وللناهي عن الشر أن يكون أبعد الناس منه،
قال تعالى: { أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنْسَوْنَ أَنْفُسَكُمْ وَأَنْتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ أَفَلا تَعْقِلُونَ }
وقال شعيب عليه الصلاة والسلام لقومه: { وما أريد أن أخالفكم إلى ما أنهاكم عنه } .
من كتاب تفسير السعدي...

بالآيه الكريمه أعلاه...والتي وصم بها العلي القدير من يقولون القول ولا يفعلونه..
بالمقت...
وانا عن نفسي استخدمت هذه الآيه الكريمه "الصف" لضرب مثل وإسقاطه على حاله
ولهذا احببت اللجوء لتفسير الشيخ الجليل عبدالرحمن السعدي ..رحمه الله

كي اثبت به تفسير الآيه الكريمه...

بالنسبة لي ...اختلط الحابل بالنابل وامتزج السم بالعسل...واصبحت صداقة نافخ الكير
افضل وأسما من صداقة حامل المسك
واصبحنا نعاني من المتسلقين....وزادت معاناتنا... وضاعت بوصلتنا بين الراشي والمرتشين.....وبين من قلبه على "وطنه"...وبين من يتخذ من الوطن "شماعه" للوصول لمآرب شخصيه...او تكسب على ظهر القضيه واصحابها....شخصياً واجهت قبل عدة ايام هجوم علي شخصاني يتصف بالقذاره...بسبب رأي كتبته بصفحتي بالتويتر...
فاكتشفت ان ديدن البعض هو حمل رايه الوطن والمال العام ..لكني صعقت مما يخفي حامل الرايه بجعبته ....فهل يستوي صاحب الضمير بمن لا ضمير له... وهل يستوي الذين يعلمون بالذين لايعلمون...!!
هل اختفت المبادئ ام ان أصحابها فضلوا الجلوس بعيدا... وتركوا الساحة لمن لا مبدأ له...
مثال علي ذلك...نجد بعض رافعي راية الحريات وراية الانتصار للمواطن بمحاسبة الراشي والمرتشي...يرفضون الكشف عن حساباتهم الشخصيه.....ونجد البعض يعلن للعلن انه طلب كشف حسابه ....ويرفع للعامه ملفاً لانعلم مابه..
فتصفق الجماهير طرباً وفرحاً له...لكن هل اطلع احد علي ما يحمل هذا الملف..!!
ام اننا شعب يعشق التصفيق..!!
والاغرب والمثير للمقت...ان ما ان تخرج اشاعه او تسريب عن اسم نجدهم يرقصون فرحاً وطرباً ويشفون غليلهم من هذا الاسم... لكن ان كان هذا الاسم "بورميه" مثلا اجد طابور طويل من ابناء قبيلتي يدافعون عنه..!!
فأسأل مستغرباً ما ادراك ..فيرد باعذار واهيه لاتسمن ولا تغني من جوع...دفاع مبني علي اساس قبلي مقيت...ينذر ابناء جيلي من ان حلمكم لن يتحقق وإنكم باقون بكنف القبيله والطائفه...ابد الدهر....
يكفي كذب ...ويكفي نفاق
وصلنا لمرحله "المقت"وهي مرحله تفوق الكره بمراحل...الا يوجد عاقل راشد يعبر عن ..(رأيه)..واضع كلمة رأي بين قوسين لان جميع الآراء تنتقل كأنها صدى مزعج ...لبوق واحد..
وبوقت واحد...ولكن عند الحاجه نجدهم قد نكصوا علي أعقابهم ...مثال آخر اهم ...
الم تنادوا لوحدة الصف...!!
الا تريدون ان تحاسبوا المرتشين ( مهما كانت أسمائهم) إذاً لماذا تحاولون شق الصف
بالغمز واللمز علي تكتل معين...وتشتمون ممثل هذا التكتل ...وقد اعلن تأيده لقضيتكم إلا إذا كنتم تريد ان تسمعوا اصوات معينه وتحجرون حق غيركم بسماع الرأي الآخر..!!
هل وصلنا لمرحلة اختطاف الآراء
هل وصلنا لمرحلة الحجر والوصايه على العقول..!!




هامش : من المستحيل والغير منطقي ان اجد خمسين اكاونت بالتويتر جميعهم يكتبون نفس الجمل وبنفس الصيغه وبنفس عدد الفواصل وعلامات التعجب..!!
والمصيبه انني عندما تفحصت الفلوينق وجدتها مرتبطه ببعض وجميع الخيوط قادتني لرجل واحد...وجميعها تضرب تياراً واحداً
ليس لشئ بل لأن هذا التيار كان سبباً بإقصاء ولي نعمتهم...لذا لن يثنيني مسج يبعث ممن كان في يوم صديق ولن يثنيني عنكم شئ دام الموضوع وصل مرحلة الشتم
والقذف...لذا سأحسن الظن وسأقول لكم بعض الكلمات
فأنا لست متزلف ولست متسلق ..ولم اتربى علي "القلقسه"..أحبائي بيتي بنيانه خرساني مسلح...وبيوتكم من زجاج...فلا تقذفوني كي لا اقذفكم وهذا يعتبر آخر تحذير....وقد اعذر من انذر





ختامها شعر:

24- الكِبِـــــــر أردى الخطــــــــــايا ما تجبّه إستتابه
أستعيذ بربّي منّه في خروجــــــي في دخـــــولي
25- كلّ احَـــد يقضي حيـــــــــــاته بين تقصير وإنابه
يستحيل انّك تلاقي ... لاْيّ اْحَد وصفٍ شمـــولي
26- شفت في الدنيا مهـــــــازل تُفقِد المدرِك صوابه
يفخر الكــــافر بكفره ... تُشْتَم بْقولة " أصولي "
27- النفاق اكبر رموزه كـــــان في عهد الصحـــــابه
كيف عـــــاد الوقت هذا ..؟ كل شبرٍ به " سلولي "
28- الرضوخ أصبح فضيله وقول " لا " أصبح دُعابه
والمشاكــل مبتدعها قال : تِلْزِمْكــُم حلـــــــولي
29- كيف تغيير المعــــــاني يُرجِع الحقّ لْنصَـــــابه
والثوابت مستبـــاحه عند ذول و عنــــــــد ذولي
30- كل حـــــقٍ دون قوّه زاهـــــق و ثابت ذهـــابه
يُكْتَب التاريخ ناصــع للقوي لو هـــو " مَغـولي "
31- العدو بالحيـــــــــــل قرّب واضحٍ تكشير نابه
وبعضنا لازال يسأل ظنّكــــــــم أسرِج خيولي ؟
32- بين تفريط و تطرّف تاه جيلي في خِطـــــــابه
خير اموري هو وَسَطْــــــــهَا ... طال عن هذا غفولي
33- إحترس يا ذيب و احذر من زمن ســــــــادَت كلابه
الوفا بَه صار عِجْبه .... والغدر فعــــــــلٍ بطولي
34- لا تثق بالّي تثق به ........ بد شكّــــــــك وارتيابه
كم عُهُرْ سافِرْ يُغطّى بْملْمَــــحٍ طاهــــر طفولي
35- عندي للدنيا ســـــــــؤال وما أبي منها إجــابه
هو يغيّر شي رفضـــــي .. أو حيادي .. أو قبولي ؟

36- كن يا دنيا همومـــك جُمِّعَت مثــــــل الذّيابه
سالـَمَت كل الّي قبلي .. تنتظـر لحظة وصــــولي
37- كلّ غــــدرك ما يســــــاوي في موازيني ذبابه
ربّما لوّك وفيتي ......... كان أرّقْنــِــي ذهـــــولي
38- يا عذولي هاك بوحي هاك جرحي و انسكـــابه
ما سوى ذا وقت سـَـــانح ... قم بدورك يا عذولي
39- أتعبتني هالقصيده .. فكـــــــر و جروح ورتابه
بس يا هذي القصيده .. أقصريها لا تطـــــولي
40- يا كـــريم يحب عَفْـــوهْ رحمِتَه تسبق عــــذابه
ألطف بذلّي أمامـــك حينمــــــا يَحْتُمْ مثولي

(عبدالرحمن بن مساعد)



ليست هناك تعليقات: